تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في صحف الخليج

الكويتيون يعودون إلى سوريا.. للسياحة و"البيزنس"

في صحف الخليج: الراي: الكويتيون يعودون إلى سوريا للسياحة و"البيزنس". القبس الكويتية: 3800 مشاجرة في 2018. الإمارات اليوم: محمد بن راشد يطلق موقع "مدرسة" للتعليم الإلكتروني في 1000 قرية لا تتصل بشبكة الإنترنت. الوطن العمانية: 10 من كل 100 ألف نسمة مصابون بالسل في السلطنة. الحياة السعودية: مهرجان تمور الأحساء المصنعة يجتذب الزوار. وفي كاريكاتير الشرق الأوسط، إيران تبحث عن النفط في الشرق الأوسط.

إعلان

نبدأ جولتنا من الكويت مع صحيفة الراي حيث كشف خبراء في مجال السياحة والسفر، عن إقبال متزايد لأعداد كبيرة من الكويتيين تسافر إلى سوريا بهدف السياحة والعلاج والزيارات الأسرية، وفتح قنوات للاستثمار وخاصة في مجال إعادة الإعمار، فضلا عن السياحة الدينية التي أكدوا أنها لم تنقطع يوما.

وفيما كشف خبراء السياحة عن تقدم شركات طيران خليجية بطلبات للطيران المدني السوري للعمل داخل سوريا، أكدوا أن إجراءات الدخول للبلاد ميسرة، فالكويتيون يحصلون على تأشيرة دخولهم في المطار خلال دقائق بمجرد دفع الرسوم، أما السياحة الجماعية الدينية فهي لا تحتاج تأشيرة دخول. والأمر لم يتوقف على زيادة عدد المسافرين من الكويت لسوريا، بل باتت الكويت نقطة عبور لنقل المسافرين إلى دمشق من دول مختلفة، وسط إشادات بما تقدمه الحكومة الكويتية وإدارة الطيران المدني من تسهيلات.

ونبقى في الكويت وبحسب القبس فقد دقت إحصائية أمنية ناقوس الخطر مجددا، محذرة من تفشي العنف في المجتمع، حيث سجلت الأجهزة الأمنية نحو 3800 مشاجرة في 2018، أسفرت عن مقتل 3 أشخاص وإصابة حوالي 800 شخص، بعضهم أُصيب بعاهات مستديمة.

وكشف مصدر أمني للقبس أن العام المنصرم شهد مشاجرات اندلعت لأتفه الأسباب ثم تحولت إلى جرائم قتل، لافتا إلى أن انتشار أدوات القتال وسهولة الحصول عليها ساهما في تحريض الشباب على العنف والتهور باستخدامها، غير عابئين بخطورتها والآثار المترتبة عليها.

وأشار في الوقت نفسه إلى جهود وزارة الداخلية وأجهزة الأمن وحرصها على جمع ومصادرة كميات كبيرة من تلك الأدوات التي يتم تهريبها ودخولها بصورة غير مشروعة الى البلاد.

وفي الإمارات، وحسب الإمارات اليوم فقد أطلق الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي، موقع "مدرسة" في 1000 قرية، بهدف توفير منصات تعليمية إلكترونية متنقلة للقرى النائية ومخيمات اللاجئين غير المتصلة بشبكة الإنترنت. ويوفر المشروع حلولا تعليمية بديلة للطلاب العرب في المناطق غير المتصلة بالإنترنت، للاستفادة من محتوى منصة "مدرسة" والتي تعد الأكثر تميزا من نوعها على مستوى العالم العربي، ضمن مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية حيث تضم 5000 درس تعليمي بالفيديو تشمل مواد العلوم والرياضيات والفيزياء والكيمياء والأحياء وتغطي المراحل المدرسية من رياض الأطفال وحتى الصف الثاني عشر.

وفي سلطنة عمان وبحسب صحيفة الوطن العمانية، فقد سجلت إصابات مرض السل في السلطنة خلال السنوات الأخيرة أقل من 10 لكل 100ألف نسمة. معلومة كشفت بعد زيارة وفد من منظمة الصحة العالمية لمحافظة جنوب الباطنة للتعرف على وسائل تسجيل ومكافحة الإصابة بمرض السل، حيث نظمت المديرية العامة لمراقبة ومكافحة الأمراض ممثلة في برنامج التحكم بالسل لزيارة وفد من منظمة الصحة العالمية للمؤسسات الصحية بمحافظة جنوب الباطنة للتعرف على آلية المتابعة العلمية والعملية لبرنامج الترصد القائم في برنامج مكافحة السل وتبادل الخبرات والمعرفة بين محافظات السلطنة بحضور خبراء من منظمة الصحة العالمية.

وفي السعودية، نقلت صحيفة الحياة، عن خبير ومحلل اقتصادي، التطورات المستمرة في مهرجان تمور الأحساء المصنعة في تنظيمه من موسم لآخر وخاصة فيما يتعلق باستحداث منتوجات ومشتقات تمرية تصنيعيه تدخل في استخدامات غذائية متعددة، إضافة إلى أن المهرجان أسهم في إبراز المواهب الشابة وفتح المجال الاستثماري والوظيفي الدائم والمؤقت أمامهم، كان لمنتجي "مشروب موكا التمر وغيره من المشروبات" الحضور في أروقة المهرجان والإقبال الكبير عليها من قبل الزائرين.

وقال الخبير، إذا ما قارنا بين النسختين الرابعة والسادسة، فإننا سنجد تطورا ملحوظا سواء من ناحية التنظيم وأعداد الزائرين وكذلك منتوجات التمور التصنيعية ومشتقاتها واصنافها المختلفة، دون أن ننسى الحرف التراثية وفنون الفلكلورات والألعاب الشعبية.

ونختم جولتنا على صحف الخليج، مع كاريكاتور من الشرق الأوسط، يظهر فيه رجل بلباس أسود وعمامة سوداء يدل على شخصية إيرانية تبحث عن النفط في لهيب الشرق الأوسط.

 

فرانس 24

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.