تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ترامب يحذر من احتمال الإفراج عن الجهاديين الأوروبيين بعد الانسحاب الأمريكي من سوريا

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في البيت الأبيض بواشنطن. 15 فبراير/شباط 2019.
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في البيت الأبيض بواشنطن. 15 فبراير/شباط 2019. أ ف ب

حث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كل من بريطانيا وفرنسا وألمانيا ودول أوروبية أخرى لم يسمها، على استعادة مواطنيها من الجهاديين الذين تم اعتقالهم في سوريا، محذرا من احتمال الإفراج عنهم بعد الانسحاب الأمريكي، حسب ما كتب ترامب في تغريدات نشرها على تويتر السبت.

إعلان

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدات نشرها مساء السبت على تويتر، الدول الأوروبية وخصوصا بريطانيا، إلى إعادة ومحاكمة مواطنيها الجهاديين المعتقلين في سوريا، محذرا من أن الولايات المتحدة قد تضطر "للإفراج عنهم".

وتأتي دعوة ترامب بينما توقعت قوات سوريا الديمقراطية، التحالف العربي الكردي المدعوم من واشنطن، السبت الإعلان رسميا عن القضاء على تنظيم "الدولة الإسلامية" في شرق البلاد خلال أيام.

وكتب ترامب على حسابه في تويتر أن "الولايات المتحدة تطلب من بريطانيا وفرنسا وألمانيا والحلفاء الأوروبيين الآخرين استعادة أكثر من 800 مقاتل من تنظيم الدولة الإسلامية أسرناهم في سوريا من أجل محاكمتهم". مضيفا أن "الخلافة على وشك أن تسقط. البديل لن يكون جيدا لأننا سنضطر للإفراج عنهم".

صور حصرية من بلدة الباغوز آخر معاقل الجهاديين في شرق سوريا!

كما أكد الرئيس الأمريكي أن "الولايات المتحدة لا تريد أن ينتشر هؤلاء المقاتلون في تنظيم الدولة الإسلامية في أوروبا التي يتوقع أن يتوجهوا إليها". وتابع "نفعل الكثير ونخصص وقتا كبيرا لينهض الآخرون ويقومون بعملهم. نحن ننسحب بعد الانتصار مئة بالمئة على الخلافة".

وجاء إعلان قوات سوريا الديمقراطية غداة تأكيد ترامب أنه سيتم الكشف في "غضون 24 ساعة" عن معلومات مهمة تتعلق بـ "نجاحنا في القضاء على الخلافة" التي أعلنها التنظيم الجهادي في 2014 بمناطق واسعة في سوريا والعراق المجاور.

ويمهد إعلان الانتصار رسميا على التنظيم الجهادي المتطرف أمام ترامب لتنفيذ قراره بسحب كل قوات بلاده من شمال سوريا.

لكن نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس قال السبت إن بلاده "ستواصل ملاحقة" فلول التنظيم رغم قرب انسحاب قواتها من سوريا.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن