تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

المجر.. سياسات حكومة أوربان المعادية للهجرة تتسبب في نقص اليد العاملة في البلاد

في المجر وبسبب سياسة حكومة فيكتور أوربان المعادية للهجرة هناك نقص كبير في اليد العاملة. الكثير من الشركات الأجنبية المتمركزة في المجر تواجه صعوبات كبيرة في ايجاد اليد العاملة الماهرة وأيضا في الاحتفاظ بعمالها. الحكومة ولحل المشكلة اقترحت إصلاحا يتعلق بساعات العمل الإضافية والتي يمكن للشركات دفع مقابلها للعمال بعد ثلاث سنوات. ما يجري أغضب الشارع المجري وأدى إلى خروج العديد من المظاهرات.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن