تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ليبيا.. أمل وسط الدمار والانقسامات بعد ثماني سنوات على الثورة التي أطاحت بنظام القذافي

فرانس 24 / صورة ملتقطة من الفيديو

تجمع عدد من سكان العاصمة الليبية طرابلس الأحد في ساحة الشهداء لإحياء ذكرى انطلاق الثورة التي أطاحت بمعمر القذافي، الذي حكم البلاد من 1969 لغاية مقتله في أكتوبر/تشرين الثاني 2011. لكن الشعب لا يزال ينتظر تحقيق أهداف هذه الثورة، إذ تتصارع على السلطة حكومتان: حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا في شمال غرب البلاد، وأخرى في شرق البلاد يدعمها البرلمان المنتخب والمشير خليفة حفتر.

إعلان

تجمع عدد من سكان العاصمة الليبية طرابلس الأحد في ساحة الشهداء لإحياء ذكرى انطلاق الثورة التي أطاحت بنظام معمر القذافي. ففي السابع عشر من فبراير/شباط 2011، انتفضت مدينة بنغازي ضد القذافي، وسرعان ما تحولت الاحتجاجات إلى عدد من المدن الأخرى في البلاد. وسيطر الثوار على العاصمة طرابلس في أغسطس/آب من العام نفسه وسقط النظام.

للمزيد: ليبيا.. هل تعود البلاد إلى أحضان آل القذافي؟

لكن الشعب الليبي لا يزال ينتظر تحقيق أهداف هذه الثورة، إذ تتصارع على السلطة حكومتان واحدة شمال غرب البلاد وهي حكومة الوفاق الوطني المعترف بها من طرف الأمم المتحدة وأخرى شرق البلاد يدعمها البرلمان المنتخب والمشير خليفة حفتر.

هذا وتشهد ليبيا صراعات على السلطة بين عدة مجموعات مسلحة وعشرات القبائل والجماعات المتشددة وهو ما يحول دون استقرار سياسي في البلاد. ورغم الغموض الذي يلف المشهد الليبي وتفاقم التوترات السياسية، تتوقع الأمم المتحدة إجراء انتخابات في ليبيا هذا العام.

مفيدة برهومي

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.