تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مجلس الشيوخ الفرنسي يدعو لمحاكمة بينالا المعاون السابق لماكرون

ألكسندر بينالا
ألكسندر بينالا أ ف ب

طلبت لجنة التحقيق في مجلس الشيوخ الفرنسي الأربعاء مقاضاة ألكسندر بينالا المعاون السابق للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. وجاء هذا في أعقاب عرضها لتقرير حول القضية التي تهز الإليزيه منذ مدة.

إعلان

أعلنت لجنة التحقيق بمجلس الشيوخ الفرنسي الثلاثاء خلاصات تقريرها بخصوص قضية ألكسندر بينالا، وذلك بعد ستة أشهر من العمل والاستماع إلى 40 شخصا خلال 34 جلسة.

وطلبت اللجنة مقاضاة بينالا وفنسان كراز، الموظف السابق في الحزب الرئاسي، حيث يشتبه في أنهما قدما تصريحات كاذبة، مشيرة إلى وجود "اختلال وظيفي كبير في قمة الدولة الفرنسية".

للمزيد.. قضية بينالا: فضيحة تهز قصر الإليزيه

وقال فيليب با، رئيس لجنة التحقيق في مجلس الشيوخ الذي عرض على الصحافة تقرير اللجنة، "لم يكن أمن رئيس الجمهورية مضمونا".

وطلب أعضاء اللجنة من مجلس الشيوخ اتخاذ إجراءات قانونية للتحقق من "إغفال وعدم تماسك وتناقضات"، تمت ملاحظتها خلال جلسات الاستماع لأبرز مساعدي الرئيس.

كما طلبت أن ينظر القضاء بشأن تصريحات كبار الموظفين المقربين من الرئيس. وبين هؤلاء الأمين العام للإليزيه أليكس كولر ومدير مكتب الرئاسة باتريك سترزودا، ومسؤول مجموعة الأمن الرئاسي الجنرال ليونيل لافيرني.

كما دعت اللجنة مجلس الشيوخ إلى إنهاء عمل "المتعاونين غير الرسميين" داخل الرئاسة الفرنسية.

وتتسبب قضية بينالا ونتائجها بإحراج الرئاسة الفرنسية منذ تعرف صحيفة "لوموند" في 18 تموز/يوليو 2018 على هذا المعاون الوثيق للرئيس، الذي شارك في الاعتداء على متظاهرين في الأول من أيار/مايو في باريس.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن