تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الرئاسة الجزائرية تعلن أن بوتفليقة سيتوجه الأحد إلى جنيف لإجراء فحوص طبية

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة
الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أ ف ب/ أرشيف

سيتوجه الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الأحد إلى جنيف لإجراء فحوص طبية روتينية، وفق ما أعلنته الرئاسة في بيان. وكان بوتفليقة أعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 18 أبريل/نيسان. وأصيب الرئيس المنتهية ولايته بجلطة في 2013 أجبرته على التنقل بكرسي متحرك. ويطالب الكثير من الجزائريين بانسحابه من السباق الرئاسي.

إعلان

أعلنت الرئاسة الجزائرية اليوم الخميس إن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، سيتوجه إلى سويسرا يوم الأحد لإجراء فحوص طبية روتينية، لكنها لم تكشف عن مزيد من التفاصيل.

وكان بوتفليقة أعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية، التي من المقرر أن تجرى يوم 18 أبريل/نيسان، سعيا للفوز بولاية رئاسية خامسة، إلا أنه لا يظهر في اللقاءات العامة إلا نادرا، وذلك منذ أن أصيب بجلطة في 2013، أجبرته على التنقل في كرسي متحرك.

وكان آخر اجتماع له مع مسؤول أجنبي كبير تم مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أثناء زيارتها للجزائر في 17 سبتمبر/أيلول.

ولم يتمكن من لقاء ولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان، خلال زيارته للجزائر التي استمرت يومين في ديسمبر/كانون الأول، بسب تعرضه لإصابة حادة بالأنفلونزا، حسب ما أعلنته وقتها الرئاسة.

ويبلغ بوتفليقة 81 عاما من العمر، ويعتبر من النخبة الجزائرية، التي شاركت في استقلال البلاد عام 1962. ولا يزال يحظى بشعبية كبيرة لدى الكثير من الجزائريين، الذين ينسبون له الفضل في إنهاء أطول حرب أهلية بالبلاد.

 

فرانس24/ رويترز

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن