تخطي إلى المحتوى الرئيسي

المغرب: صدامات بين الشرطة ومدرسين يطالبون بوقف العمل بنظام العقود المؤقتة

مدرسون يتظاهرون في الرباط في 20 شباط/فبراير 2019 احتجاجا على نظام التعاقد
مدرسون يتظاهرون في الرباط في 20 شباط/فبراير 2019 احتجاجا على نظام التعاقد أ ف ب

خرج الآلاف من المدرسين الأربعاء في احتجاج لأجل تحسين أوضاعهم الاجتماعية في المغرب. ويطالب المتظاهرون بوقف نظام التعاقد المحدود المدة الذي يعملون وفقه منذ سنوات، والعمل بعقود دائمة. وشهدت المظاهرة صدامات بين المتظاهرين وقوات الشرطة، وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إنها أسفرت عن إصابات خفيفة.

إعلان

وقعت صدامات بين الشرطة ومدرسين الأربعاء في العاصمة المغربية الرباط. وهذا، في مظاهرة، تزامنت مع ذكرى انطلاق حركة "20 فبراير" في 2011، شارك فيها آلاف المدرسين، وحظيت بدعم النقابات.

ورفع المحتجون، الذين ارتدى أغلبهم وزرات بيضاء، شعارت مثل "لا للتعاقد، لا لتفكيك المدرسة العمومية"، و"جميعا من أجل إسقاط مخطط التعاقد."

وعرفت المظاهرة صداما مع قوات الشرطة، التي منعت المتظاهرين من المرور عبر شارع محاذ للقصر الملكي وسط العاصمة، واستعملت خرطوم مياه لتفريقهم، وتسببت المواجهة بإصابة بعض المتظاهرين بشكل طفيف.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن رجل أمن أن التدخل جاء بسبب "قيام المتظاهرين بتغيير المسار المحدد سلفا للمظاهرة".

ويشتكي المدرسون المتظاهرون منذ سنوات من نظام التعاقد الذي يعملون وفقه، ويعتبرونه ظالما بحقهم، حيث يطالبون بإلغائه والإدماج المباشر في الوظيفة العمومية بعقود دائمة.

وتزامنت التظاهرات مع دعوة إلى إضراب عام في الوظيفة العمومية احتجاجا على "ضرب القدرة الشرائية لشرائح واسعة من المواطنين"، و"قمع الحركات الاحتجاجية المعبرة عن مطالب فئوية ومجالية عادلة"، بحسب بيان لنقابة الكنفدرالية الديمقراطية للشغل التي دعت الى الإضراب، لكن لم يكن في الإمكان التحقق من مدى التجاوب مع هذه الدعوة. لكن مسؤولا بالكنفدرالية قال إنه "شهد استجابة واسعة".وأعلنت جماعة العدل والإحسان الإسلامية المحظورة دعم الإضراب.

وقالت مسؤولة بوزارة التربية الوطنية "إن الحوار مفتوح بين الوزارة وممثلي النقابات الأكثر تمثيلية، وهناك اجتماع مرتقب الاثنين المقبل لمواصلة النقاش حول الملفات المطلبية".

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن