تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

الفيل الجمهوري يطبق على فم مايكل كوهين!!

تناولت صحف اليوم في عناوينها الأولى شهادة مايكل كوهين ضد ترامب. القمة الثانية بين دونالد ترامب وكيم جونغ أون احتلت كذلك الصفحات الأولى في الكثير من الصحف. التوتر بين باكستان والهند وآخر التحليلات التي تناولت هذا الأمر. فضلا عن الشأن الجزائري وحديث الحكومة عن مؤمراة تتعرض لها البلاد.

إعلان

على الرغم من أن معظم صحف اليوم وصفت فضائح مايكل كوهين لدونالد ترامب بالقنابل المتفجرة لما لها من وقع كبير، الا أن صحيفة يو اس إي توداي تشكك بمدى أهميتها أو تأثيرها على ترامب. تعتبر الصحيفة أنه ليس من الواضح ما إذا كان اتهام كوهين لترامب بالأكاذيب والفساد سيؤثر بشكل كبير في مواقف الناخبين تجاه ترامب لإعادة انتخابه العام المقبل. ذلك أن رئاسة ترامب تتمتع حتى الآن بالعديد من السمات غير المسبوقة وفي مقدمتها استقرار دعمه. حتى العثرات التي تعرضت لها إدراته كالإغلاق الحكومي لم يفقده الكثير من ولاء اتباعه.

صحيفة نيويورك تايمز تناولت شهادة مايكل كوهين من زواية اخرى من خلال هذا الرسم الكاريكاتيري الذي يظهر خرطوم فيل وهو رمز الحزب الجمهوري الأميركي وقد اطبق بشكل كامل على فم مايكل كوهين. يعبر الكاريكاتيرعن موقف الجمهوريون خلال جلسة الاستماع لشهادة كوهين. فقد حاولوا التشكيك بشهادته ضد ترامب، وهاجموا مصداقيته باتهامه بالاحتيال والتهرب الضريبي وعدم ولائه المهني، والأهم بأكاذيبه السابقة أمام الكونغرس.

إلى القمة الثانية التي جمعت دونالد ترامب وكيم جونغ أون في هانوي وصحيفة لا تريبون دو جنيف التي عنونت: ترامب ليس في عجلة من أمره وكيم يريد نتيجة عظيمة. بعد ثمانية أشهر على مررو القمة الاولى بين ترامب وكيم جونغ أون بدا هذا الأخير مندفعا بشدة بعد أن عبر عن رغبته القوية بتحقيق نتائج عظيمة، في حين كرر ترامب في اليوم الثاني والأخير من القمة "أنه غير مستعجل للتوصل إلى اتفاق يفضي بتخلي كوريا الشمالية عن ترسانتها النووية.. في المقابل تقول تريبون دو جنيف إن ترامب ولإرضاء منتقديه، كان يأمل محاولة انتزاع وعد ما من كيم جونغ أون" كتفكيك المفاعل الذري في يونغبيون وهو الأهم في كوريا الشمالية.

في الشأن الهندي الباكستاني، وفي وقت دعت فيه كافة الأطراف إلى التهدئة بين هذين البلدين النوويين، اعتبر الكاتب براهما تشيلني في صحيفة هندوستان تايمز الهندية انه من الضروروي متابعة الضغط على باكستان. لأنه وفي حال لم تكن الهند مستعدة لخوض المعركة ضد من أطلق عليهم الكاتب أسياد الإرهاب الباكستانيين، فإن هؤلاء لن يتوقفوا عن توظيف وكلاءهم الإرهابيين ضدها. الكاتب يذهب أبعد من ذلك معتبرا أنه لا يمكن للهند أن تتوقع من المجتمع الدولي عزل باكستان دبلوماسيا عندما لا ترغب نيودلهي القيام هي بذلك، ملقيا اللوم مجددا على الهند لأن رفضها المستمر لمعاملة باكستان كدولة إرهابية عاد اليوم ليطاردها في عقر دارها.

"نريد تغييرا جذريا" هو أحد شعارات الطلاب الجزائريين نقلا عن صحيفة لوموند والذين لم يعرفوا في حياتهم رئيسا الا بوتفليقة، ما جعلهم يستنفرون ضد ترشيحه تقول لوموند. فبعد المظاهرات الكثيفة يوم الجمعة 22 من فبراير، ثم المواكب الجديدة الأقل حجما يومي الأحد والاثنين، هاهم الطلبة يتابعون الحراك مع تجمعات في معظم المدن الكبرى، بينما يتواجد بوتفليقة حاليا في أحد مشافي جنيف من أجل إجراء فحوص طبية".

ونبقى في الشأن الجزائري وحديث الحكومة عن مؤمراة تتعرض لها البلاد، نقرأ في العربي الجديد.. التي تنقل عن وزير العدل الجزائري الطيب لُوح قوله إن هناك محاولات تحاك ضد الجزائر ويتوجب على الجميع الحيطة والحذر لتفادي الانزلاق إلى ما لا تحمد عقباه. لُوح اعتبر الشباب الجزائري واعيا وقادرا على ادارك كل ما له مصدر مريب على حد تعبيره، داعيا الجزائريين للاحتكام إلى صناديق الاقتراع. في المقابل ووفقا للصحيفة يتواصل التصدع داخل الحزب الحاكم، جبهة التحرير الوطني، إذ أعلنت مجموعة من كوادره التمرد على قيادته، واعتبرت أن المنسق العام معاذ بوشارب لا يتمتع بأية شرعية تمثيلية ولم يُنتخب من قِبل قيادات وهيئات الحزب.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.