تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مراسلون

الشجاعات يتصدين لصيادي الفيلة في زيمبابوي

منذ العام 2001، اختفى ما يقرب من نصف عدد الفيلة في وادي زامبيزي في زيمبابوي بسبب مطاردتها وصيدها للاستيلاء على أنيابها العاجية. وكانت هذه الحديقة منطقة صيد كثيف، إلا أنها أصبحت قبل عام محمية طبيعية، وهي الوحيدة في العالم المحروسة من النساء. تقرير: ليا دوبيه، كليمونس براغارد، ودانة منصور.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن