تخطي إلى المحتوى الرئيسي

غزة: مئات الفلسطينيين يتوجهون لأداء العمرة بعد أربع سنوات من المنع

فلسطينيون في معبر رفح الحدودي قبل انتقالهم إلى الجانب المصري للتوجه إلى السعودية لأداء مناسك العمرة، الأحد في 3 آذار/مارس 2019
فلسطينيون في معبر رفح الحدودي قبل انتقالهم إلى الجانب المصري للتوجه إلى السعودية لأداء مناسك العمرة، الأحد في 3 آذار/مارس 2019 أ ف ب

توجه مئات الفلسطينيين لأداء مناسك العمرة الأحد، بعد أن غادروا قطاع غزة عبر معبر رفح الحدودي مع مصر وهي المرة الأولى منذ نحو أربع سنوات من المنع بسبب الأوضاع الأمنية في سيناء المصرية.

إعلان

للمرة الأولى منذ منع استمر أربع سنوات، غادر الأحد نحو 800 معتمر فلسطيني قطاع غزة عبر معبر رفح الحدودي مع مصر لأداء مناسك العمرة، ويعود المنع لتدهور الوضع الأمني في سيناء.

وبهذا الشأن أفاد مسؤول في المعبر "انطلق فجر الأحد أول فوج من معتمري قطاع غزة بعد حرمان دام أربع سنوات". وتابع قائلا إنه "جرى تجهيز الحافلات لنقل الفوج الأول البالغ تعداده نحو 800 معتمر، وستكون الحافلات لدى الجانب المصري جاهزة لنقلهم إلى مطار القاهرة الدولي مساء اليوم".

وأشار إلى "جهود بذلت خلال الأشهر الماضية في محاولة لإعادة السماح بخروج الفلسطينيين من القطاع باتجاه السعودية لأداء مناسك العمرة".

من جهتها، أوضحت وزارة الأوقاف "عدم تمكن المواطنين في غزة من أداء مناسك العمرة منذ أكثر من أربع سنوات بسبب إغلاق معبر رفح بسبب الأوضاع الأمنية في سيناء".

بدوره، أفاد مصدر أمني في المعبر أن "السلطات المصرية أعادت 15 معتمرا من الرحلة الأولى ضمن الفوج الأول إلى القطاع". وتسمح مصر لسكان قطاع غزة كل عام بالانتقال عبر المعبر لأداء مناسك الحج بشكل منتظم.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن