تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السجن 47 شهرا للمدير السابق لحملة ترامب بتهمة التلاعب الضريبي والاحتيال

أ ف ب

أصدرت محكمة فدرالية في الولايات المتحدة الخميس حكما بالسجن لمدة 47 شهرا على بول مانافورت المدير السابق لحملة الرئيس دونالد ترامب الانتخابية بتهمة التلاعب الضريبي والاحتيال المصرفي. وكانت وزارة العدل الأمريكية قد اقترحت على القاضي عقوبة بالسجن بين 19 و24 عاما.

إعلان

بعد إدانته بجرائم تتعلق بالتلاعب الضريبي والاحتيال المصرفي، حُكم على بول مانافورت، المدير السابق لحملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانتخابية، الخميس بالسجن لمدة أربع سنوات تقريبا. ويُعتبر الحكم الصادر بحق مانافورت الذي سيبلغ قريبا 70 عاما، أقل بكثير من توصيات وزارة العدل الأمريكية التي كانت اقترحت على القاضي أن يفرض عليه عقوبة بالسجن بين 19 و24 عاما.

وصرح القاضي تي. إس. إيليس الذي حدد عقوبة السجن على مانافورت بـ47 شهرا في محكمة اتحادية في ألسكندريا بفرجينيا، إن "مانافورت ارتكب جرائم خطرة".

ويذكر أن مانافورت هو أحد سبعة شركاء أو مستشارين سابقين لترامب اتُهموا في إطار التحقيق الذي يجريه المدعي الخاص روبرت مولر حول تواطؤ محتمل بين حملة ترامب وروسيا في الانتخابات الرئاسية التي جرت في 2016.

وعمل مانافورت في حملة ترامب لنحو ستة أشهر في منتصف 2016، وأدانته هيئة محلفين في محاكمة منفصلة بثماني تهم تتعلق باحتيال مالي، من بينها تهم غير مرتبطة بحملة ترامب، بل تتعلق بعمله للرئيس الأوكراني السابق فيكتور يانوكوفيتش وحزبه الموالي لموسكو بين 2005 و2014.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن