تخطي إلى المحتوى الرئيسي
محاور

فريال مهنا تدعو المرأة إلى مقاربة "منظومة ملك اليمين"

فرانس24

في هذه الحلقة من محاور تعتبر الأستاذة الجامعية فريال مهنا أن "الظاهرة الإرهابية انكفأت لكن مسبباتها العميقة ما زالت موجودة وقابلة للعودة"، وتحمل الباحثة في الشأن الإسلامي المسؤولية للفكر الوسطي المعتدل لأنه "أخفق بالعبور نحو الحداثة"، ولم يتمكن من "العبور من الأمة نحو الدولة" المدنية. وترى مؤلفة "إسلام أم ملك يمين" أنه لا يمكن الانتقال نحو الحداثة ما دامت المرأة "أسيرة منظومة ملك اليمين"، وتدعو مهنا إلى "مقاربة هذه المعضلة وإيجاد حلول حقيقية لها، ولكن ليس من خارج الإسلام وإنما انطلاقا من مرجعياته المقدسة المتمثلة في القرآن والسنة". وتقول مهنا: "آن الأوان أن تمسك المرأة بقرآنها، وأن تتكلم لأنها صمتت قرونا من الزمن، وآن الأوان لكي تقارب قرآنها مباشرة".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن