تخطي إلى المحتوى الرئيسي
السودان

السودان: وزراء جدد في الداخلية والمالية والنفط لمواجهة الأزمة الاقتصادية

محمد طاهر إيلا خلال أدائه اليمين الدستورية كرئيس للوزراء أمام الرئيس السوداني عمر البشير - 24 فبراير/شباط
محمد طاهر إيلا خلال أدائه اليمين الدستورية كرئيس للوزراء أمام الرئيس السوداني عمر البشير - 24 فبراير/شباط رويترز/ أرشيف

عرض رئيس الوزراء السوداني محمد طاهر إيلا الأربعاء تشكيلة حكومته الجديدة، على أن تؤدي اليمين الدستورية الخميس. ويراهن الرئيس السوداني عمر البشير على الحكومة التي ضمت وزراء جدد، ولا سيما في الداخلية والمالية، للتصدي للأزمة الاقتصادية الحادة التي تمر بها البلاد والتي أدت إلى احتجاجات غير مسبوقة مناهضة لحكمه.

إعلان

أعلن رئيس الوزراء السوداني محمد طاهر إيلا الأربعاء تشكيلة حكومته الجديدة، التي احتفظ فيها بالعديد من الوزراء السابقين، والتي يراهن بها على التصدي لحل الأزمة الاقتصادية الخطيرة في البلاد والتي أدت إلى مظاهرات غير مسبوقة على حكم عمر البشير.

وقال "نأمل أن تحقق (الحكومة الجديدة) بعض آمال وطموحات شعبنا آخذة في الاعتبار أن قضايا الخبز والوقود والسيولة يجب تعود إلي وضعها الطبيعي".

وزراء جدد في الداخلية والمالية والنفط

وأضاف ايلا "القضية الاقتصادية تحتاج لمعالجات عاجلة لأنها أثرت على ارتفاع معدلات التضخم وتدهور سعر صرف العملة".

وضمت الحكومة الجديدة سياسيين محنكين هما اسحق آدم جماع، وزيرا للنفط ومجدي حسن يس وزيرا للمالية، بالإضافة إلى بشارة جمعة أرو وزيرا للداخلية.

ومن المقرر ان يؤدي أعضاء الحكومة اليمين الخميس.

الإفراج عن ابنة صادق المهدي

لقد أفرج الأربعاء عن مريم المهدي ابنة زعيم حزب الأمة المعارض صادق المهدي التي حكم عليها الأحد من محكمة طوارىء بالسجن لمدة أسبوع، بحسب شقيقتها رباح المهدي.

وقالت شقيقتها "أطلق سراح مريم المهدي اليوم بعد أن ألغت محكمة الاستئناف الحكم ووصلت إلى المنزل".

أوقفت مريم المهدي وهي ثاني أهم شخصيات حزب الامة الذي يقوده والدها الصادق المهدي، الاحد حين كانت تحاول تنظيم مسيرة الى البرلمان احتجاجا على حالة الطوارىء.

ومنذ 19 ديسمبر/ كانون الأول، يواجه الرئيس السوداني عمر البشير احتجاجات غير مسبوقة على حكمه، بعد قرار الحكومة رفع سعر الخبز ثلاثة أضعاف.

وتواجه البلاد تضخما بلغت نسبته قرابة 70 بالمئة بالقياس السنوي وأزمة نقص كبير في العملات الأجنبية، علاوة على ارتفاع الأسعار ونقص في الأغذية والمحروقات.

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.