تخطي إلى المحتوى الرئيسي

طائرات بوينغ 737 ماكس 8 تحظرها أكثر من 20 دولة وسعر أسهمها ينخفض

أ ف ب / أرشيف

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء حظر رحلات طائرات بوينغ 737 ماكس 8 و9 من التحليق فوق الأراضي الأمريكية، لينضم إلى أكثر من 20 دولة اتخذت قرارات مماثلة إثر كارثة سقوط الطائرة الإثيوبية الأحد. ويذكر أن نحو 370 طائرة من طراز ماكس تطير حول العالم. ولا يتوقع أن يؤثر هذا المنع على حركة الطيران العالمية. وفيما يخص التحقيقات بشأن الطائرة الإثيوبية المنكوبة، أعلنت الخطوط الإثيوبية إرسال الصندوقين الأسودين إلى فرنسا لتحليل بياناتهما.

إعلان

انضمت العديد من الدول الأربعاء إلى قائمة البلدان التي تحظر رحلات الطائرات من طراز بوينغ 737 ماكس من الطيران فوق أراضيها، وذلك إثر كارثة سقوط الطائرة الإثيوبية الأحد، وذلك بعد أربعة أشهر فقط من حادث مماثل تعرضت له طائرة لشركة "لايون إير" في إندونيسيا.

وكانت آخر الدول التي أعلنت حظر هذا النوع من الطائرات في أجوائها، هي الولايات المتحدة الأمريكية، البلد المصنع لهذا الطراز من الطائرات.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء، منع كل طائرات البوينغ 737 ماكس 8 وماكس 9 من التحليق في الأجواء الأمريكية.

وخلال الأيام الثلاثة الماضية، مُنعت بوينغ 737 ماكس من التحليق في الأجواء الفرنسية والبريطانية والألمانية، كما حظرت وكالة سلامة الطيران الأوروبية من الأجواء الأوروبية كل رحلات ماكس 8 وماكس 9 المتوجهة إلى الاتحاد الأوروبي أو المنطلقة منه أو بين دوله، إن كانت مشغلة من طرف أوروبي أو من طرف آخر.

وقبل أوروبا، قرّرت دول عدة حظر تحليق طائرات بوينغ من هذا الطراز في أجوائها، أو علقت العمل بها، ومن بينها أستراليا وسنغافورة والصين التي تسلمت 76 طائرة من هذا الطراز. كما منعت الهند ونيوزيلندا ومصر ولبنان وتركيا تحليق تلك الطائرات في أجوائها. وقررت عشرات شركات الطيران من بينها الخطوط الإثيوبية وقف العمل بطائراتها من طراز 737 ماكس.

وبعد أن بقيت متضامنة مع الولايات المتحدة، أعلنت الحكومة الكندية الأربعاء أنها، بناء على "معطيات جديدة" تلقتها حول ظروف الحادث، قرّرت حظرا "فوريا" و"حتى إشعار آخر" لتحليق طائرات بوينغ 737 ماكس 8 في أجوائها، بحسب ما أعلن وزير النقل مارك غارنو.

قرار المنع لن يؤثر على حركة الطيران العالمية

وفور ذلك، انخفض بسرعة سعر سهم شركة بوينغ بنسبة 2,8 في المئة.

ولا يتوقع أن يؤثر هذا المنع على حركة الطيران العالمية.

وتحلّق 370 طائرة من طراز بوينغ ماكس حول العالم اليوم، فيما توجد 19 ألف طائرة في الخدمة على المستوى العالمي، بحسب بيانات شركة "ايرباص".

إثيوبيا ترسل الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة إلى فرنسا

وبخصوص الطائرة الإثيوبية التي تحطمت الأحد بعد دقائق من إقلاعها من أديس أبابا، أعلن متحدث باسم شركة الطيران الإثيوبية مساء الأربعاء أنها سترسل الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة إلى فرنسا لتحليل محتوياتهما.

ولا تملك إثيوبيا المعدات اللازمة لتحليل محتوى الصندوقين الأسودين.

وفي مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الأمريكية مساء الثلاثاء، وافق المدير التنفيذي للخطوط الاثيوبية تيوولدي غيبريمريم على أنه يوجد "أوجه شبه مهمة" بين كارثة الأحد وتحطّم الطائرة الإندونيسية في تشرين الأول/أكتوبر.  

وأكد تيوولدي أن طياري الخطوط الإثيوبية اللذين كانا يقودان الطائرة المنكوبة، تلقيا دورات تدريب خاصة بطائرة 737 ماكس 8، بعد حادثة "لايون اير".

ولفت تحطّم الطائرة التابعة إلى "لايون إير" الأنظار إلى أجهزة قياس زاوية المواجهة المرتبطة بنظام تثبيت الطائرة (إم سي إيه إس).

وتعرضت هذه الأجهزة لخلل قد يطلق الطائرة بأقصى سرعة بدل كبحها بسبب قراءة خاطئة تجعل النظام يعتقد أن الجهاز بحالة انهيار.

وكما في حالة "لايون إير"، فإن تحطم بوينغ التابعة للخطوط الإثيوبية جاء بعد دقائق من الإقلاع، والأجهزة الخاصة بالطائرة شهدت صعودا ونزولا بطريقة غير منتظمة.

فرانس 24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.