تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أربعة مصريين و4 أردنيين من بين قتلى اعتداء كرايستشيرش الإرهابي بنيوزيلندا

خبراء من الشرطة قرب مسجد النور في كرايستشرش بنيوزيلندا عقب الاعتداء 15 مارس/آذار 2019.
خبراء من الشرطة قرب مسجد النور في كرايستشرش بنيوزيلندا عقب الاعتداء 15 مارس/آذار 2019. أ ف ب

أعلنت كل من الأردن ومصر السبت مقتل عدد من مواطنيهما في الاعتداء على مسجدين في مدينة كرايستشيرش بنيوزيلندا. وأسفر الاعتداء عن مقتل 49 شخصا وإصابة العشرات. وأدان لاحقا كل من شيخ الأزهر وملك الأردن الاعتداء، منددين بتصاعد خطاب الكراهية ومعاداة الأجانب.

إعلان

أكدت الحكومة المصرية السبت أن أربعة مصريين قُتلوا خلال الاعتداء على مسجدين في مدينة كرايستشيرش بنيوزيلندا الجمعة والذي أسفر عن مقتل 49 شخصا وإصابة العشرات. كما أعلنت وزارة الخارجية الأردنية مقتل أربعة أردنيين في الاعتداء .

وأفاد بيان على صفحة وزارة الهجرة المصرية على فيس بوك أن "السلطات النيوزيلندية تؤكد استشهاد أربعة مصريين وهم منير سليمان وأحمد جمال الدين عبد الغني وأشرف المرسي وأشرف المصري".

وحسب بيان الوزارة، فإن سفير مصر لدى نيوزيلندا طارق الوسيمي أكد أن "الشرطة النيوزيلندية عقدت اجتماعا مع أسر شهداء ومصابي حادث المسجدين اليوم في هاغلي كوليدج بجوار مستشفى كرايستشيرش".

وأضاف الوسيمي أنه "تم إبلاغه أن الضحايا (القتلى) المصريين في الحادث الإرهابي بلغ عددهم أربعة، وتم نقل جثامينهم للمستشفى". وأكد الوسيمي أنه "لم يتم التأكد بعد من جنسية المصابين".

أما وزارة الخارجية الأردنية، فقد أكدت في بيان أنّ "عدد الشهداء الأردنيين الذين استشهدوا جراء الحادث الإرهابي في نيوزلندا قد ارتفع إلى أربعة شهداء بعد وفاة أحد المصابين وأنه تم إبلاغ ذويه".

و"بذلك أصبحت حصيلة الحادث الإجرامي الآن استشهاد أربعة مواطنين ووجود خمسة مصابين يتلقون العلاج".

وكان مدير مركز العمليات في وزارة الخارجية الأردنية سفيان القضاة، قد أشار في وقت سابق إلى مقتل ثلاثة أردنيين في الاعتداء.

وبحسب القضاة فان "مدير إدارة الشؤون القنصلية في الوزارة السفير عاهد سويدات قد غادر المملكة أمس (الجمعة) متوجها إلى نيوزيلندا للتنسيق المباشر مع السلطات النيوزيلندية حول الحادث ولضمان تلقي المصابين الرعاية الصحية الكاملة ولمتابعة التحقيقات هنالك".

وأردف أن الوزارة "شكلت فريق عمل يُعنى بمتابعة شؤون ذوي الشهداء والمصابين".

وتابع أن هذا الفريق الذي يرأسه سفير في وزارة الخارجية "كُلّف بجمع المعلومات عن الشهداء والمصابين والتواصل مع ذويهم وتسهيل سفر الراغبين منهم إلى نيوزيلندا، وكذلك متابعة نقل جثامين الشهداء إلى المملكة".

تنديد واستياء

وندد شيخ الأزهر بالاعتداء وقال في بيان الجمعة إن هذا "الهجوم الإرهابي المروع (..) يشكل مؤشرا خطيرا على النتائج الوخيمة التي قد تترتب على تصاعد خطاب الكراهية ومعاداة الأجانب وانتشار ظاهرة الإسلاموفوبيا في العديد من بلدان أوروبا، حتى تلك التي كانت تعرف بالتعايش الراسخ بين سكانها".

كما أدان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في تغريدة عبر موقع تويتر الجمعة "المذبحة البشعة"، مؤكدا "هي جريمة إرهابية صادمة ومؤلمة توحدنا للاستمرار في محاربة التطرف والكراهية والإرهاب الذي لا دين له".

يذكرأن منفّذ الاعتداء على مسجدين في كرايستشيرش،مثل السبت أمام محكمة ووجّهت إليه تهمة القتل.

ولم يتقدّم بطلب للإفراج عنه بكفالة وسيظلّ في السجن حتى مثوله مجدداً أمام المحكمة في 5 نيسان/أبريل.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن