تخطي إلى المحتوى الرئيسي

صحافيون وحقوقيون يدفعون ثمن حملة "بدنا نعيش" في قطاع غزة

صورة ملتقطة من شاشة فرانس24

منذ انطلاق الحراك الشعبي "بدنا نعيش" في قطاع غزة، جملة من الانتهاكات وصفت بالخطيرة جدا طالت صحافيين وحقوقيين تعرضوا للاعتقال من قبل شرطة حماس في غزة.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن