تخطي إلى المحتوى الرئيسي

رئيس وزراء ليتوانيا يعد ببحث نقل سفارة بلاده إلى القدس في حال فوزه بالرئاسة

3 دقائق
إعلان

فيلنيوس (أ ف ب) - أعلن رئيس الوزراء الليتواني سوليوس سكيفرنيليس الثلاثاء أنه سيبحث نقل سفارة بلاده في إسرائيل من تل ابيب إلى القدس في حال فوزه في الانتخابات الرئاسية المقررة في أيار/مايو المقبل.

وقال سكيفرنيليس (يمين-وسط) إن نقل البعثة الدبلوماسية من شأنه ان يعزز العلاقات مع إسرائيل والولايات المتحدة التي تعتبرها ليتوانيا رادعا أمنيا أساسيا بوجه روسيا.

وقال رئيس الوزراء الليتواني خلال عرض أولوياته للسياسة الخارجية في حملته الرئاسية إن نقل السفارة "من شأنه أن يمنح زخما جديدا للعلاقات مع إسرائيل في مجالي الأمن والتجارة".

وتابع "سنبعث بذلك رسالة مفادها أن الولايات المتحدة شريكتنا ليس فقط قولا بل فعلا بالاصطفاف إلى جانبها في مسائل شائكة".

واعترف الرئيس الأميركي في السادس من كانون الأول/ديسمبر 2017، بالقدس عاصمة لإسرائيل، متجاهلاً تحذيرات مختلف الأطراف، في خطوة شكلت قطيعة مع سياسة أسلافه ومع إجماع دولي معتمد منذ عقود ينص على أن وضع المدينة المقدسة يحسم عبر المفاوضات.

وسبق أن أعلن قادة تشيكيا ورومانيا أنهم يبحثون نقل سفارتيهما في إسرائيل إلى القدس لكن أي قرار في هذا الشأن لم يُتّخذ بعد.

ويتمسّك الاتحاد الأوروبي بموقفه بأن مصير القدس يجب أن يتقرر خلال مفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وشدد سكيفرنيليس الثلاثاء على أن بلاده "يجب ألا تخشى التمايز عن جاراتها، معتبرا أن الروابط الثقافية والأمنية" تجعل من إسرائيل أحد أقرب حلفاء ليتوانيا.

وقالت المتحدثة باسم الرئيسة الليتوانية داليا غريباوسكايتي التي تنهي ولايتها الثانية ولا يحق لها الترشح لولاية ثالثة على التوالي إن الرئيسة "لن تصدر اي تعليق على البرامج الانتخابية".

وستجري الانتخابات الرئاسية في ليتوانيا على دورتين في 12 و26 أيار/مايو.

وبحسب آخر الاستطلاعات يأتي سكيفرنيليس ثالثا في نوايا التصويت خلف المرشّح المستقل غيتاناس ناوسيدا ووزيرة الخارجية السابقة إنغريدا سيمونيتي.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.