تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تصفيات كأس أوروبا 2020: انكلترا تقلب الطاولة على مونتينيغرو وتسحقها 5-1

3 دقائق
إعلان

بودغوريتشا (مونتينيغرو) (أ ف ب) - قلب المنتخب الإنكليزي لكرة القدم الطاولة على مضيفه المونتينيغري وحقق فوزا ساحقا 5-1 الإثنين على ملعب بودغوريتشا سيتي استاديوم في بودغوريتشا في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى في تصفيات كأس أوروبا 2020.

وكانت مونتينيغرو البادئة بالتسجيل عبر ماركو فيسوفيتش في الدقيقة 18، لكن إنكلترا ردت بخمسة أهداف تناوب على تسجيلها مايكل كين (30) وروس باركلي (39 و59) وهاري كاين (71) ورحيم سترلينغ (81).

وهو الفوز الثاني تواليا لإنكلترا بعد الأول على تشيكيا بخماسية نظيفة الجمعة الماضي فعززت موقعها في صدارة المجموعة برصيد 6 نقاط، فيما منيت مونتينيغرو بخسارتها الأولى بعد تعادلها مع مضيفتها بلغاريا 1-1 الجمعة.

وتراجعت مونتينيغرو إلى المركز الثالث برصضيد نقطة واحدة تاركة المركز الثاني لبلغاريا التي عادت بتعادل ثمين مع مضيفتها كوسوفو بهدف لفاسيل بوجيكوف (39) مقابل هدف لأربير زينيلي (61).

وأجرى مدرب انكلترا غاريث ساوثغيت 3 تغييرات على التشكيلة التي فازت على تشيكيا فأبقى على بن تشيلويل وجوردان هندرسون وجايدون سانشو على مقاعد البدلاء ودفع بداني روز وديكلان رايس وكالوم هودسون-اودوي مكانهم.

ولعب باركلي اساسيا بعدما كان دخل بديلا في المباراة ضد تشيكيا عقب اصابة إريك داير. ودخل هندرسون في الدقيقة 64 مكان ديلي ألي فخاض مباراته الدولية الـ50 وبات اللاعب الـ59 في تاريخ منتخب الأسود الثلاثة يصل هذا العدد من المباريات.

ومنح فيسوفيتش التقدم لمونتينيغرو من أول فرصة لأصحاب الأرض عندما استغل كرة رأسية لمدافع إيفرتون مايكل كين فتوغل داخل المنطقة متلاعبا باللاعب نفسه قبل أن يسددها بيمناه في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس جوردان بيكفورد (18).

وكفر كين عن خطئه بإدراكه التعادل بضربة رأسية من مسافة قريبة إثر ركلة حرة جانبية انبرى لها باركلي وأسكنها على يمين الحارس دانيال بيتكوفيتش (30).

ومنح باركلي التقدم للإنكليز عندما تابع بيمناه تسديدة لزميله في هودسون-اودوي بعد مجهود فردي رائع، داخل المرمى (39).

وأضاف باركلي هدفه الشخصي الثاني والثالث لإنكلترا عندما استغل تمريرة عرضية لسترلينغ ارتطمت بقدم مدافع أتلتيكو مدريد الإسباني ستيفان سافيتش وتهيأت أمامه قبل أن يسددها بيمناه داخل المرمى (59).

وسجلت إنكلترا الهدف الرابع عندما تلقى رحيم سترلينغ كرة خلف الدفاع فانطلق بسرعة وهيأها لكاين المنطلق من الخلف داخل المنطقة فتابعها داخل المرمى الخالي (71).

وهو الهدف السابع عشر لكاين في 20 مباراة بإشراف ساوثغيت.

وختم سترلينغ المهرجان بهدف خامس عندما تلقى كرة خلف الدفاع من هندرسون فتوغل داخل المنطقة ولعبها زاحفة على يمين الحارس بيتكوفيتش (81).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.