تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عودة على أبرز المحطات التي مر بها الشارع الجزائري منذ بدء الاحتجاجات ضد بوتفليقة

صورة ملتقطة من شاشة فرانس24

بدأت المظاهرات في 22 فبراير/شباط، حين نزل آلاف الجزائريين إلى شوارع العاصمة للتعبير عن رفضهم لترشح الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة. في 11 مارس/آذار، عاد بوتفليقة إلى الجزائر بعد رحلة علاجية، ليعلن تراجعه عن الترشح لولاية خامسة، و تأجيل الانتخابات الرئاسية التي كانت مرتقبة في 18 أبريل/نيسان. الشعب الجزائري لم ترق له هذه التصريحات فعاد ملايين الجزائريين إلى الشوارع للتظاهر في أربعين محافظة من البلاد.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن