تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيس بوك يحظر منشورات التعصب القومي للبيض بعد اعتداء نيوزيلندا

شعار شبكة التواصل الاجتماعي فيس بوك على شاشة مكسورة لهاتف محمول، 16 مايو/أيار 2016
شعار شبكة التواصل الاجتماعي فيس بوك على شاشة مكسورة لهاتف محمول، 16 مايو/أيار 2016 أ ف ب

قررت شركة فيس بوك الأربعاء حظر تمجيد ودعم وتمثيل التعصب القومي والنزعة الانفصالية للبيض على منصاتها للتواصل الاجتماعي. وفي وقت سابق من هذا الشهر، قام رجل أبيض باعتداء داخل مسجدين بثه مباشرة عبر فيس بوك، ما تسبب بمقتل خمسين شخصا.

إعلان

قررت شركة فيس بوك الأربعاء حظر دعم وتمثيل التعصب القومي والنزعة الانفصالية للبيض على منصاتها للتواصل الاجتماعي، في خطوة لقت قبولا متحفظا من جانب نيوزيلندا التي نددت ببث اعتداء راح ضحيته 50 شخصا بمسجدين على الهواء مباشرة عبر فيس بوك في وقت سابق من هذا الشهر.

وتقول جماعات مدافعة عن الحقوق المدنية إن شركات التواصل الاجتماعي العملاقة أخفقت في التصدي للتطرف وهو ما تم تسليط الضوء عليه هذا الشهر بعد أن بث متعصب للعرق الأبيض مقطعا مصورا لهجومه على مسجدين في مدينة كرايستشيرش في نيوزيلندا.

هجوم نيوزيلندا الإرهابي يحرك المياه الراكدة

ويواجه فيس بوك وتويتر ويوتيوب المملوكة لشركة ألفابت ضغوطا لإزالة المحتوى المتعصب للعرق الأبيض والنازيين الجدد من منصاتها إلى جانب الأخبار الكاذبة وأنواع أخرى من المنشورات المسيئة.

وقالت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن، التي دعت لمحاسبة منصات التواصل الاجتماعي على ما ينشره مستخدموها، إن المواد التي شملها الحظر الجديد كان يجب أن تكون محظورة بالفعل بموجب قواعد فيس بوك المناهضة لخطاب الكراهية.

للمزيد: لماذا تأخر فيس بوك في حذف فيديو اعتداء كرايستشيرش بنيوزيلندا؟

وأبلغت أرديرن مؤتمرا صحفيا في كرايستشيرش الخميس "أما وقد قالوا ذلك، فأنا سعيدة لرؤيتهم يضمونها وأنهم قد أخذوا تلك الخطوة. ولكن أعتقد أن هناك حوارا يجب أن يجري مع المجتمع الدولي حول ما إذا كان ما تم عمله كافيا أم لا".

وصرح فيس بوك في بيان إن الحظر الجديد سيطبق الأسبوع المقبل وسيشمل تطبيقي فيس بوك وإنستاغرام.

فرانس24/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.