تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

رواندا: البحث عن جثث ضحايا الإبادة الجماعية قد يستمر لعقود!!

سنة 1994 راسخ عند الروانديين بذكرى أليمة هي تاريخ حدوث الإبادة الجماعية. وبعد 25 عاما من المأساة، لا يزال البحث جاريا عن الآلاف من جثت الضحايا. في 2018 وبحسب السلطات، تم استخراج 40 ألف جثة من تحت التراب، وقد يستغرق البحث عن الآلاف من الجثث الأخرى عقودا من الزمن!! تقرير: إلودي كوزان وباستيان رنوي وعهد الكلاس.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن