تخطي إلى المحتوى الرئيسي
النقاش

السودان. هل يعيد الجيش توزيع الأوراق؟

الاحتجاجات في السودان انتقلت منذ 4 أيام أمام مقر قيادة أركان الجيش. الرئيس السوداني عمر حسن البشير يسكن داخل هذا المجمع. الأمور تتسارع، الشرطة طلبت من قواتها عدم التعرض للمواطنين والتجمعات السلمية. الحراك كان طلب من الجيش تولي تأمين مرحلة انتقالية. الصادق المهدي زعيم حزب الأمة دعا إلى تسليم السلطة لقيادة عسكرية مختارة مؤهلة للتفاوض مع ممثلي الشعب لبناء نظام جديد. ما هو المنحى الذي تاخذه الاحتجاجات؟ ما هي الحلول المتاحة؟ما صحة الكلام عن وجود انقسامات داخل المؤسسة العسكرية؟

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.