دوري أبطال أوروبا: أياكس يعول على "المفاجأة" في مواجهة يوفنتوس

إعلان

امستردام (أ ف ب) - أكد المدرب إريك تن هاغ الثلاثاء أن فريقه أياكس أمستردام الهولندي يعول على عنصر "المفاجأة" في مواجهته مع يوفنتوس الإيطالي في الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا في كرة القدم، بعد إقصائه بطل المواسم الثلاثة الماضية ريال مدريد الإسباني في الدور الماضي.

ويحل بطل إيطاليا في المواسم السبعة الأخيرة، ضيفا الثلاثاء على الفريق الهولندي في ذهاب الدور ربع النهائي.

ويعتمد أياكس بشكل كبير هذا الموسم على جيل شاب موهوب مطعّم بعناصر الخبرة، مكنه في ثمن النهائي من قلب تأخره أمام ريال 1-2 في هولندا، الى فوز كبير 4-1 في ملعب سانتياغو برنابيو في مدريد.

ويخوض أياكس الدور ربع النهائي للمرة الأولى منذ 2003 باحثا عن لقبه الخامس في المسابقة القارية، علما بأن مباراته ضد يوفنتوس ستكون استعادة لنهائي عام 1996 عندما خسر بركلات الترجيح، ما منح الفريق الإيطالي لقبه الثاني (والأخير حتى الآن) في دوري الأبطال.

ويعد أياكس من أبرز الأندية الأوروبية تاريخيا، لكن الفريق تراجع في الأعوام الأخيرة لصالح أندية أكثر اقتدارا ماليا، على رغم أنه لا يزال مدرسة للمواهب التي تنشأ في صفوفه قبل الانتقال الى الأندية الكبرى.

وقال تن هاغ في مؤتمر صحافي "بالنسبة الى أياكس من المهم أن نلعب في ربع النهائي، لكن على الصعيد المالي الظروف تغيرت كثيرا في الأعوام الأخيرة، ولبلد مثل هولندا، بلوغ هذه المرحلة صعب جدا".

أضاف "البرتغال هي البلد الوحيد الذي تمكن من القيام بذلك بطريقة جيدة جدا"، في إشارة الى بلوغ فريق بورتو ربع النهائي، حيث يحل ضيفا على ليفربول الإنكليزي مساء الثلاثاء، في حين أن الفرق الأربع الأخرى هي من إنكلترا (مانشستر سيتي وتوتنهام ومانشستر يونايتد) وإسبانيا (برشلونة).

وبات أياكس أول فريق هولندي يبلغ ربع النهائي منذ أيندهوفن 2007.

ورأى تن هاغ أن هذا الانجاز "ليس جيدا فقط لأياكس، بل أيضا لدوري أبطال أوروبا، لأنه من غير الجيد أن تصل الفرق السبعة أو الثمانية ذاتها كل عام الى ربع النهائي (...) ليس هذا ما يريده المشجعون. على كرة القدم أن تفاجئ الناس ومن الجيد حصول مفاجأة هذه السنة".

ويلتقي أياكس ويوفنتوس على ملعب "يوهان كرويف أرينا" في أمستردام غدا، وإيابا على ملعب "أليانز ستاديوم" في تورينو الثلاثاء المقبل. وفي نصف النهائي، سيلتقي الفائز في هذه المواجهة، بالفائز بين مانشستر سيتي وتوتنهام الإنكليزيين اللذين يخوضان مباراة الذهاب الثلاثاء.