تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نقل الدالاي لاما إلى المستشفى في نيودلهي بسبب آلام في الصدر

2 دَقيقةً
إعلان

نيودلهي (أ ف ب) - خضع الدالاي لاما لفحوص شاملة في أحد مستشفيات نيودلهي بعدما شعر بآلام في الصدر لكن حالته الصحية مستقرة، كما ذكر أحد ممثليه.

وقال نغودوب تسيرينغ ممثل الدالاي لاما في الولايات المتحدة لوكالة فرانس برس، أن الزعيم الروحي لبوذيي التيبت البالغ من العمر 83 عاما توجه إلى نيودلهي صباح الثلاثاء لزيارة مستشفى ماكس، بسبب سعال خفيف.

وأكد تسيرينغ أن "الطبيب قال إنه ليس هناك ما يدعو إلى القلق والأمر ليس على درجة كبيرة من الخطورة"، من دون أن يوضح ما إذا كان الدالاي لاما بقي في المستشفى للعلاج. وأضاف "سيستريح بضعة أيام".

وقال سانتوش باتيال مفوض الشرطة في كانغرا لصحيفة "انديان اكسبريس" إن الدالاي لاما الذي يعيش في دارامسالا بشمال الهند منذ ستين عاما، استقل رحلة نظامية. وأضاف "ليس هنا أي داع للقلق".

ويتمتع الدالاي لاما بشعبية كبيرة، لكنه خفض مؤخرا التزاماته الدولية ولم يلتق أي رئيس أجنبي منذ 2016. لكن حكومات العالم أيضا لا تسعى إلى دعوته خوفا من إثارة غضب الصين.

وفي 2011 منع الدالاي لاما كل محاولة من بكين لتعيين خلف له ووصل إلى حد القول إن الخط الذي ينتمي إليه والمستمر منذ القرن الرابع عشر سينتهي بموته.

وفي واشنطن حيث يتمتع الدالاي لاما بدعم الطبقة السياسية برمتها، أثار عضو في مجلس الشيوخ الثلاثاء مسألة خلافته.

وأكد السناتور الجمهوري كوري غاردنر رئيس اللجنة الفرعية للعلاقات الخارجية مع آسيا، أنه على الولايات المتحدة متابعة مسألة خلافته. وقال "لنكن واضحين، الولايات المتحدة لن تعترف أبدا بدالاي لاما يختاره الصينيون".

وحتى الهند، التي منحته اللجوء في 1959 عندما فر مشيا على الأقدام عبر الهيمالايا، تخلت عنه. فقد ذكرت مصادر دبلوماسية أن الحكومة الهندية حذرت السلطات على ما يبدو من مشاركته في أي مناسبات.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.