147 قتيلا في ليبيا منذ بدء هجوم حفتر (منظمة الصحة)

إعلان

طرابلس (أ ف ب) - قتل 147 شخصا وأصيب 614 آخرون منذ شن المشير خليفة حفتر في الرابع من نيسان/ابريل هجومه على العاصمة الليبية، وفق حصلية جديدة نشرتها منظمة الصحة العالمية الاثنين.

من جهته قال مكتب تنسيق العمليات الانسانية للامم المتحدة في تغريدة أن أكثر من 18 الف شخص نزحوا بسبب المعارك يتلقى ستة آلاف منهم مساعدات.

وتدور معارك عنيفة منذ الرابع من نيسان/ابريل في الضاحية الجنوبية من طرابلس بين قوات حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا وقوات المشير خليفة حفتر الساعي للسيطرة على العاصمة مقر حكومة الوفاق.

ودعت الأمم المتحدة الاثنين "كافة الأطراف الى التحلي بضبط النفس" وتفادي استهداف المستشفيات وسيارات الاسعاف والطواقم الطبية.

وقالت المنظمة أنها نشرت فرق من الجراحين في المستشفيات لمواجهة "تدفق" الجرحى.

من جهتها قالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في تغريدة أن فريقها في ليبيا سلم وزارة الصحة معدات طبية عاجلة لتقديم المساعدة للضحايا في المناطق الأكثر تضررا وخصوصا عين زارة وقصر بن غشير جنوب العاصمة طرابلس.

وأضافت "مع تدهور الوضع ميدانيا وتزايد عدد الضحايا، تحتاج البنى التحتية الطبية بشدة للمساعدة".

وفضلا عن المعارك على الأرض، ينفذ طرفا النزاع غارات جوية يومية ويتبادلان الاتهام باستهداف مدنيين.

وكانت قوات حكومة الوفاق قالت الاحد إنها اسقطت مقاتلة تابعة لقوات حفتر.

وفي حين أكد مصدر في قوات حفتر فقدان الطائرة اشار الى أن سقوطها كان بسبب "عطل فني".