تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فرنسا: إخماد حريق كاتدرائية نوتردام "بالكامل" وهيكل البناء تحت المراقبة

عملية إطفاء حريق نوتردام - باريس 2019/04/16
عملية إطفاء حريق نوتردام - باريس 2019/04/16 أ ف ب

أعلن جهاز الإطفاء في باريس صباح الثلاثاء أنه تمكن من إخماد حريق كاتدرائية نوتردام "بشكل كامل" وأن مهمته تنحصر الآن في مراقبة هيكل البناء. وتعهد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بإعادة بناء أحد أشهر الصروح الدينية والسياحية في باريس والذي أثار احتراقه صدمة عبر العالم.

إعلان

أعلن جهاز الإطفاء في العاصمة الفرنسية تمكنه من إخماد الحريق في كاتدرائية نوتردام "بالكامل" بعد نحو 15 ساعة على اندلاعه. وأعلن المتحدث باسم الجهاز غابريال بلوس خلال مؤتمر صحافي صباح الثلاثاء "تم إخماد الحريق بشكل كامل. نحن الآن في مرحلة تقييم الوضع" موضحا أن الحريق امتد "بسرعة كبيرة في السقف الخشبي" للصرح العالمي على مسافة "ألف متر مربع تقريبا".

وتابع بلوس في حديثه للصحافيين أمام الكاتدرائية أن فرق الإطفاء ركزوا خلال الصباح على برجي الأجراس العملاقين في الكاتدرائية وتأكدوا من عدم تعرضهما للدمار.

وتنحصر المهمة الآن في مراقبة هيكل البناء للتأكد مما إذا تحرك من مكانه وإخماد أي بؤر متبقية محتملة مضيفا أن نحو 100 إطفائي سيبقون في الموقع طيلة اليوم.

وكانت فرق الإطفاق قد أعلنت في وقت سابق أنها استطاعت "إنقاذ الهيكل الرئيسي"

وتجهل حتى الساعة أسباب الحريق الضخم الذي شب قبيل الساعة السابعة مساء الاثنين في الكاتدرائية الباريسية التاريخية وقد أدت النيران إلى انهيار برج هذه الكاتدرائية القوطية التي شيدت بين القرنين الثاني عشر والرابع عشر والبالغ ارتفاعه 93 مترا، وكذلك سقفها.

وشارك نحو 400 إطفائي في مكافحة النيران ومحاولة إنقاذ برجيها الأماميين، وهذا ما تمكنوا من تحقيقه.

وترجح فرق الإطفاء أن الحريق مرتبط بورشة الترميم التي تشهدها الكاتدرائية البالغ عمرها 850 عاما والمدرجة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي منذ العام 1991.

ماكرون: "الأسوأ تم تجنّبه" في حريق نوتردام و"سنعيد بناء" الكاتدرائية

بعيد إعلان فرق الإطفاء أنها استطاعت "إنقاذ الهيكل الرئيسي" للكاتدرائية التاريخية. أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن "الأسوأ تم تجنبه" في الحريق الضخم الذي اندلع مساء الإثنين في كاتدرائية نوتردام بوسط باريس وأدى إلى انهيار برجها وسقفها، واعدا بإعادة بناء المعلم التاريخي الذي خلف احتراقه صدمة وحزنا في العالم أجمع.

ولدى تفقده كاتدرائية نوتردام في وسط العاصمة، قال ماكرون وقد بدا عليه التأثر أمام ألسنة النيران التي كانت لا تزال تلتهم الكنيسة إن "الأسوأ تم تجنبه حتى وإن كنا لم ننتصر في المعركة بعد"، مؤكدا أن "الساعات المقبلة ستكون صعبة".

وأضاف "سنعيد بناء نوتردام".

فرانس 24/أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن