الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون يشرف على اختبار سلاح تكتيكي جديد (اعلام رسمي)

إعلان

سيول (أ ف ب) - أعلنت وسائل اعلام كورية شمالية رسمية أن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون أشرف على اختبار "سلاح تكتيكي موجّه" من نوع جديد.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية إن "ميزات" السلاح هي الطريقة "النوعية لتوجيه طيرانه وحمله لرأس حربي قوي"، وهو ما أثبتته التجربة.

ولم يقدم تقرير الوكالة تفاصيل اضافية حول السلاح، لكنه ذكر أن كيم وصف تطويره بأنه "ذو أهمية كبيرة في تطوير القوة القتالية للجيش الشعبي".

وأضافت الوكالة أن تجربة الأربعاء "أجريت بأساليب متعددة في التصويب على أهداف مختلفة"، وان كيم "أشرف بنفسه" عليها.

وجاء هذا الاعلان بعد يوم على اعلان مركز الدراسات الدولية والاستراتيجية الأميركي عن رصده نشاطا في الموقع النووي الرئيسي لكوريا الشمالية، في اشارة الى ان بيونغ يانغ قد تكون تنتج وقودا نوويا للمرة الأولى منذ فشل القمة الثانية بين كيم والرئيس الأميركي دونالد ترامب في شباط/فبراير.

وانتهت هذه القمة بدون اتفاق حول برنامج بيونغ يانغ النووي.

ومنذ ذلك الحين أعلنت كوريا الشمالية انها تدرس خيارات حول دبلوماسيتها مع واشنطن، والاسبوع الماضي قال زعيم كوريا الشمالية انه منفتح على اجراء مباحثات مع ترامب فقط اذا اتبعت واشنطن "السلوك المناسب".