تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أزمة "السترات الصفراء": الرئيس إيمانويل ماكرون سيكشف عن إجراءاته الخميس في مؤتمر صحفي

كيف سيكون رد ماكرون على أزمة "السترات الصفراء" التي تهز فرنسا منذ ستة أشهر؟
كيف سيكون رد ماكرون على أزمة "السترات الصفراء" التي تهز فرنسا منذ ستة أشهر؟ أرشيف

أعلنت الرئاسة الفرنسية الجمعة في بيان أن إيمانويل ماكرون سيكشف الخميس المقبل إجراءاته بشأن التذمر الاجتماعي الذي يهز البلاد خلال مؤتمر صحفي. وكانت كلمة الرئيس الفرنسي مقررة الاثنين الماضي لكن تم إرجاؤها بسبب الحريق الذي شب بكاتدرائية نوتردام في باريس.

إعلان

سيطرح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الخميس المقبل أجوبته بشأن التذمر الاجتماعي الذي يهز البلاد خلال مؤتمر صحفي، كما أعلنت الرئاسة الفرنسية الجمعة في بيان.

ووفق البيان، "سيتحدث رئيس الجمهورية في ختام النقاش الوطني الكبير" في إشارة إلى المشاورات واسعة النطاق التي أطلقها للرد على حراك "السترات الصفراء" الذي يواصل مظاهراته كل سبت منذ منتصف تشرين الثاني/نوفمبر.

وتستبدل هذه المواجهة الأولى مع الصحافيين خلال الولاية الرئاسية موعدين إعلاميين كانا مقررين الاثنين والأربعاء الماضيين لإطلاق مرحلة جديدة ضمن ولايته، ووضع حد لأزمة "السترات الصفراء" التي تعرقل العمل الحكومي. لكن تم تغيير السيناريو الأساسي في الدقيقة الأخيرة بسبب الحريق الذي شب بكاتدرائية نوتردام مساء الاثنين.

وعلى الرغم من أن إعلانات الحوار الكبير تسربت إلى الإعلام، يقول محيط رئاسة الجمهورية إنه "يمكن تحسين كل شيء وتطويره". ويضيف: "بعض الإعلانات لن تتعدل، مثل تلك الخاصة بالخفض الضريبي (أو) إعادة تقييم معاشات تقاعدية (...). بالنسبة لبقية الأمور، فلا شيء يمنع الاستكمال أو الإضافة".

وسيتم تعبئة أكثر من ستين ألف شرطي ودركي السبت للمظاهرة الرقم 23 لـ"السترات الصفراء"، وسط خشية وقوع أعمال عنف وتخريب جديدة، بحسب وزير الداخلية كريستوف كاستانير.

 

فرانس24 / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن