تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ليبيون بسترات صفراء يتظاهرون ضد هجوم حفتر و"دعم" فرنسا له

متظاهرون ليبيون في طرابلس يرتدون سترات صفراء
متظاهرون ليبيون في طرابلس يرتدون سترات صفراء أ ف ب

ارتدى ليبيون سترات صفراء في مظاهرة بطرابلس الجمعة، تنديدا بالهجوم العسكري الذي تشنه قوات المشير خليفة حفتر وبما وصفوه بـ"دعم" فرنسا له.

إعلان

تظاهر العديد من الليبيين في طرابلس الجمعة منهم من ارتدى سترات صفراء على غرار المحتجين ضد الحكومة في فرنسا، تنديدا بالهجوم الذي تشنه قوات المشير خليفة حفتر وباريس التي يتهمونها بدعمه.

وفي ساحة الجزائر وسط طرابلس، رفع المتظاهرون أعلاما ليبية.

وكما فعلوا الثلاثاء، تجمع أنصار حكومة الوفاق الوطني التي يقودها فايز السراج والمعترف بها دوليا ليعبروا عن معارضتهم للمشير حفتر الرجل القوي في الشرق الليبي.

وشارك عدد كبير من المتظاهرين في التجمع، وقد ارتدى مئات منهم سترات صفراء تشكل رمزا لحركة الاحتجاج التي تشهدها فرنسا منذ منتصف تشرين الثاني/نوفمبر ضد حكومة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها بالفرنسية "على فرنسا وقف دعم المتمرد حفتر في ليبيا"، أو "فرنسا توفر السلاح (...) من أجل النفط" و"فاجأنا موقف فرنسا من هجوم طرابلس" و"نحتاج إلى أبنائنا لبناء البلاد".

وكان حفتر قد أطلق في الرابع من نيسان/أبريل هجوما على طرابلس. ويشهد جنوب العاصمة الليبية اشتباكات عنيفة منذ ذلك الحين بين قوات حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا و"الجيش الوطني الليبي" بقيادة حفتر.

وقال شاب من المتظاهرين يدعى حيفا فرجاني (23 عاما) "يجب أن توقف الدول الأخرى تدخلها في الشؤون الليبية، مثل فرنسا التي تقول في العلن إنها بلد صديق لكنها تدعم في الخفاء الذين يهاجمون مدينتنا".

وكانت مظاهرة منددة بهجوم حفتر قد أطلقت أيضا يوم الجمعة الماضي شعارات ضد الحكومة الفرنسية.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن