تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السعودية: تنظيم "الدولة الإسلامية" يتبنى هجوما على مقر أمني في الرياض

لقطة من الجو لمدينة الرياض في 10 فبراير/شباط 2000
لقطة من الجو لمدينة الرياض في 10 فبراير/شباط 2000 أ ف ب/ أرشيف

قتل الأحد أربعة مسلحين وأصيب ثلاثة من عناصر الأمن في هجوم استهدف مركز مباحث محافظة الزلفي على بعد 260 كلم شمال العاصمة السعودية. وتمكنت قوات الأمن من إحباط العمل "الإرهابي". وتبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" الهجوم.

إعلان

تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" هجوما على مقر أمني في السعودية شمال الرياض الأحد، قتل فيه أربعة مسلحين وأصيب ثلاثة رجال أمن بجروح.

وقال جهاز أمن الدولة السعودي في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية إن السلطات الأمنية تمكنت عند الساعة 09:49 (05:49 ت غ) من إحباط عمل إرهابي استهدف مركز مباحث محافظة الزلفي على بعد 260 كلم شمال العاصمة السعودية.

للمزيد: السعودية: مقتل مسلحين اثنين إثر هجوم استهدف نقطة أمنية في القطيف

وأوضح أن "مجموعة إرهابية هاجمت المركز في محاولة بائسة لاقتحامه، وقد تصدت قوات رئاسة أمن الدولة للمهاجمين وتعاملت معهم بما يقتضيه الموقف، ما أسفر عن مقتلهم جميعا وعددهم أربعة إرهابيين يجري التثبت من هوياتهم".

وأصيب ثلاثة من رجال الأمن "إصابات طفيفة" خلال محاولة الهجوم على المركز.

كيف تم الهجوم؟

وكانت صحيفة "الشرق الأوسط" قد قالت في وقت سابق إن المهاجمين كانوا في سيارة حاولت اقتحام الحاجز الأمني لفرع مقر أمن الدولة.

وبحسب الصحيفة، فإن اثنين من المهاجمين ترجلا من السيارة وأطلقا النار على رجال الأمن. وبادرت الأجهزة الأمنية بالتصدي لهما وقتلهما على الفور، فيما حاول الثالث الفرار، وتم قتله، وفجر الرابع نفسه بحزام ناسف كان يرتديه.

للمزيد: ثلاثة مليارات دولار قيمة مساعدات مالية مقدمة من السعودية والإمارات إلى السودان

ووقع الهجوم على طريق أبو حدرية، وهو طريق رئيسي يربط بين المنطقة الشرقية والبحرين والكويت.

وفي السنوات الماضية أصدر زعيم تنظيم "الدولة الإسلامية" أبو بكر البغدادي دعوات لمهاجمة السعودية التي تشارك في تحالف دولي نفّذ غارات جوية ضد التنظيم في مناطق سيطرته بالعراق وسوريا منذ 2014، قبل أن يخسرها.

وسبق للتنظيم الجهادي أن نفذ منذ نهاية 2014، سلسلة هجمات في المملكة، استهدفت بمعظمها قوات الأمن والأقلية الشيعية.

 

فرانس 24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن