تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تونس: مقتل 12 شخصا بينهم سبع عاملات في الحقول الزراعية في حادث سير بسيدي بوزيد

صورة ملتقطة عن شاشة فرانس 24

لقي 12 شخصا، بينهم سبع نساء، مصرعهم وهم في طريقهم إلى العمل في الحقول والمزارع بولاية سيدي بوزيد التونسية إثر اصطدام شاحنة نقل بضائع بسيارة خاصة لنقل العمال. وحملت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة، نزيهة العبيدي، سائق الشاحنة مسؤولية الحادث. وذكر العاملون في الحقول أن السيارة المخصصة للنقل كان على متنها 30 شخصا تقريبا.

إعلان

قتل 12 شخصا، من بينهم سبع نساء من العاملات في الحقول الزراعية، في حادث سير مأساوي وقع فجر السبت في السبالة في منطقة سيدي بوزيد المهمشة، وسط تونس. وسقط أكثر من 20 جريحا.

وحسب مصالح الدفاع المدني التونسية فإن العاملات اللائي لقين حتفهن كن في المقاعد الخلفية من شاحنة صغيرة في طريقها إلى حقول كان يفترض أن يعملن فيها، فوقع الحادث إثر اصطدام بينها وبين شاحنة صغيرة تحمل دواجن.

وقال متحدث باسم وزارة الصحة شكري نفتي من جهته إنه سقط 12 قتيلا بينهم سبع نساء وخمسة رجال و21 جريحا.

عاملات مكدسات "مثل الماشية"

وتتراوح أعمار القتلى بين 18 و30 عاما وبينهم سائقا الشاحنتين، بحسب مراسل وكالة الأنباء الفرنسية في المنطقة. ونقل الجرحى إلى مستشفيات في سيدي بوزيد وصفاقس (شرق).

وعبر عدد كبير من التونسيين على مواقع التواصل الاجتماعي عن احتجاجهم على الظروف التي تخضع لها العاملات في المجال الزراعي أثناء نقلهن إلى مواقع عملهم، إذ إنه يتم تكديسهن في شاحنات صغيرة "مثل الماشية" حسب ما كتبت ناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتقوم نساء في تونس بالكثير من الأعمال اليدوية في الحقول الزراعية، خصوصا لأنهن يقبلن بأجور متدنية.

فرانس24/أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.