تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الأميركي للمحترفين: ميلووكي يعادل بوسطن 1-1 في نصف نهائي الشرقية

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب) - عوّض ميلووكي باكس متصدر الدوري المنتظم خسارته الافتتاحية أمام بوسطن سلتيكس في نصف نهائي المنطقة الشرقية، وعادل السلسلة 1-1 بعد فوزه الثلاثاء على ضيفه 123-102 في بلاي اوف دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين.

وبدا جليا أن ميلووكس لن يسمح بتكرار ما حصل في مباراته الاولى على ارضه عندما سقط 90-112 أمام الفريق الاخضر، فقاده نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو الى معادلة السلسلة بتسجيله 29 نقطة و10 متابعات، فيما زرع كريس ميدلتون 7 ثلاثيات من 10 محاولات في طريقه الى تسجيل 28 نقطة و7 متابعات.

وقال يانيس بعد الفوز "لقد تعرضنا للصفع في المباراة لاولى، لذا تعين علينا الفوز في الثانية.. من الصعب ان يأتي فريق إلى أرضك ويفوز في أول مباراتين، لذا كنا نفكر في هذا الامر. خرجنا ولعبنا بقوة، حركنا الكرة، وثقنا ببعضنا البعض ولهذا السبب حققنا الفوز".

وسجل باكس رقما قياسيا شخصيا في البلاي اوف بتسجيله 20 ثلاثية، وصنع الفارق في الربع الثالث عندما تفوق على ضيفه 39-18.

وسجل ميدلتون 5 ثلاثيات قبل الاستراحة ليتقدم فريقه بفارق بسيط 59-55. وأضاف بضع رميات في الشوط الثاني عندما حمل يانيس فريقه على كتفيه.

وانطلق اللاعب النيجيري الاصل من اول الملعب الى سلة الخصم، سجل من خارج القوس ولعب دور الممرر لزملائه، فسجل ميلووكي 12 نقطة متتالية سمحت له بضمان الفوز منطقيا، بعد سلسلة في هذا الربع ارهق فيها خصمه وسجل فيها 24 نقطة مقابل اثنتين فقط لبوسطن.

وخلال تلك الفترة، سجل بوسطن، صاحب 17 لقبا قياسيا في الدوري، مرة يتيمة من 12 محاولة وخسر الكرة 6 مرات.

وتصدر المهاجم ماركوس موريس لائحة المسجلين عند بوسطن مع 17 نقطة، فيما اكتفى نجمه الموزع كايري ايرفينغ بتسجيل 9 نقاط (4 من 18 محاولة) بعد أن سجل 26 في المباراة الاولى.

وأضاف يانيس المكنى "الوحش اليوناني" أن باكس يتعين عليه تقديم المزيد من هذه النوعية عندما تنتقل السلسلة في المباراتين الثالثة والرابعة الى بوسطن في يومي الجمعة والاثنين "يجب أن نتابع من حيث تركنا مباراة الليلة".

ويلتفي الفائز من هذه السلسلة في نهائي المنطقة الشرقية مع المتأهل من نصف النهائي الثاني بين تورونتو رابتورز وفيلادلفيا سفنتي سيكسرز (1-1).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.