تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بريطانيا: الحكم بالسجن 50 أسبوعا على مؤسس ويكيليكس جوليان أسانج

أ ف ب/أرشيف

أمر القضاء البريطاني الأربعاء بسجن مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج 50 أسبوعا لإدانته بانتهاك شروط الإفراج المؤقت، إثر لجوئه إلى سفارة الإكوادور حيث قضى سبع سنوات لتجنب المثول أمام القضاء.

إعلان

قضت محكمة في لندن الأربعاء بالسجن خمسين أسبوعا على مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج بعدما أدانته بانتهاك شروط الإفراج المؤقت عنه، على إثر لجوئه إلى سفارة الإكوادور التي أمضى فيها سبع سنوات.

وكان أسانج قد حصل على اللجوء إلى سفارة الإكوادور في 2012 لتجنب مثوله أمام القضاء البريطاني وتسليمه إلى السويد حيث كان متهما بالاغتصاب وأغلقت القضية بعد ذلك.

ورأت القاضية ديبورا تايلور أن أسانج "باختبائه عمدا في سفارة" الإكوادور قد "استغل موقعه المميز لإزدراء القانون".

وخلال الجلسة أكد محاميه مارك سامرز أن موكله قام بذلك بدافع "الخوف" من تسليمه إلى الولايات المتحدة، مطالبا بشروط تخفيفية له بسبب وضعه "المختلف وغير العادي".

وقال أسانج في رسالة إلى المحكمة تلاها محاميه في الجلسة قبل صدور الحكم "أعتذر بلا تحفظ من الذين يرون أنني قصرت في احترامهم". وقال "فعلت ما كنت أعتقد أنه الأفضل في تلك الفترة وربما الأمر الوحيد الذي كان يمكنني القيام به".

واقتادته الشرطة البريطانية من السفارة في 11 أبريل/نيسان ومثل أمام القضاء الذي أدانه. وذكرت الشرطة في حينه أنها أوقفت أسانج "بعدما استدعاها السفير إلى السفارة..."، بينما لا يعرف سبب سحب حق اللجوء منه من قبل سلطات الإكوادور.

وستنظر محكمة ويستمينستر في طلب الولايات المتحدة تسلمه الخميس.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.