تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ماليزيا تفرج عن فيتنامية متّهمة بالمشاركة في اغتيال الأخ غير الشقيق لكيم

إعلان

كوالالمبور (أ ف ب) - أفرجت السلطات الماليزية صباح الجمعة عن فيتنامية اعتقلت بتهمة المشاركة في اغتيال الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون في 2017، وذلك بعدما أسقطت عنها تهمة القتل وأدانتها بتهمة التسبّب بجروح، بحسب ما أفاد محاميها.

وقال المحامي هشام تيه-بوه-تيك لوكالة فرانس برس إنّ موكّلته دوان ثي-هونغ (30 عاماً) خرجت من سجنها الواقع قرب العاصمة كوالالمبور قرابة الساعة السابعة والثلث صباحاً (23,20 ت غ الخميس).

وكانت النيابة العامة الماليزية التي تعرضت لضغوط من الدبلوماسية الفيتنامية أسقطت في الأول من نيسان/أبريل عن الشابة تهمة القتل ووجّهت إليها تهمة جديدة هي التسبّب بجروح بواسطة سلاح خطر.

وعلى الإثر أقرّت المتّهمة بذنبها بالتهمة الجديدة ليحكم عليها بالسجن لمدة ثلاث سنوات وأربعة أشهر تم تخفيضها لاحقاً بدعوى حسن السلوك وأطلق سراحها الجمعة بعدما احتسبت فترة توقيفها من ضمن مدة العقوبة.

وكانت السلطات الماليزية أفرجت في آذار/مارس عن المتّهمة الثانية في هذه القضية وهي الأندونيسية ستي عائشة، بعدما أسقطت النيابة العامة تهمة القتل التي اعتقلت على أساسها.

وبذلك تكون الشابة الفيتنامية هي المدانة الوحيدة في الجريمة التي ارتكبت بغاز الأعصاب في مطار كوالالمبور الدولي في 2017 وأثارت صدمة في العالم أجمع لا سيّما وأنها أعادت إلى الأذهان ذكريات من أساليب الحرب الباردة،

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.