تخطي إلى المحتوى الرئيسي
هي الحدث

تونس.. "شاحنات الموت" تعري واقع معاناة الفلاحات

مريم وعزيرة ونبيهة وزمردة، من أسماء فتيات ونساء ذهبن ضحية بحثهن عن لقمة العيش. الضحايا من العاملات الفلاحيات اللواتي لقين مصرعهن في حادث الشاحنة المكتظة التي انقلبت في ولاية سيدي بوزيد في جنوب تونس. مواجهة الموت تحدي يومي وفق بعضهن. المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية أفاد بأن شاحنات "الإبادة" كما وصفها، أودت بحياة أكثر من 40 عاملة و تسببت في إصابة 492 عاملة خلال السنوات الأربع الاخيرة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.