تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حوار

السراج: على فرنسا إدانة الاعتداء على طرابلس ولا يجب أن يكون حفتر ممثلا للمنطقة الشرقية

صورة من شاشة فرانس24

في حوار حصري مع فرانس24، وبعد لقائه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، قال فايز السراج رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية، إن من نسف العملية السياسية في ليبيا هو خليفة حفتر وليست حكومة الوفاق، داعيا فرنسا إلى إدانة الاعتداء على طرابلس بكل وضوح وتسمية الأشياء بمسمياتها، ومعتبرا الهجوم على طرابلس طعنة في الظهر من قبل حفتر وانقلابا على اتفاق أبوظبي. وعما إذا كان مستعدا للجلوس مجددا إلى طاولة الحوار مع حفتر، قال السراج إن الوضع سيكون مختلفا تماما وإنه تم الاتفاق مع الرئيس ماكرون على أن تكون هناك نخبة سياسية فاعلة من مفكرين وأساتذة جامعيين وسياسيين هي من تتصدر الواجهة السياسية للمنطقة الشرقية ولا يجب أن يكون حفتر من يمثلها.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.