تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فرنسا تؤكد قرب تحميل "شحنة من الأسلحة" على سفينة شحن سعودية وسط جدل حول اليمن

إعلان

باريس (أ ف ب) - أكدت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي أنه سيجري بالفعل "تحميل شحنة أسلحة" على سفينة شحن سعودية، يفترض أن تصل الأربعاء إلى مرفأ هافر الفرنسي.

وقالت بارلي لشبكة "بي اف ام تي في" وإذاعة مونتي كارلو "سيجري تحميل شحنة أسلحة بموجب عقد تجاري". وكانت ترد على سؤال عن سفينة الشحن السعودية "بحري ينبع" التي كشف موقع "ديسكلوز" الالكتروني أنها ستتسلم "ثمانية مدافع من نوع كايزار" يمكن استخدامها في الحرب التي تخوضها المملكة في اليمن.

ولم توضح بارلي طبيعة الأسلحة لتي سيتم تحميلها ولا وجهتها، لكنها أكدت أنه "على حد علم الحكومة الفرنسية، ليست لدينا عناصر أدلة تفيد أن ضحايا في اليمن سقطوا نتيجة استخدام أسلحة فرنسية".

وتؤكد باريس باستمرار أن هذه الأسلحة لا تستخدم إلا لأغراض دفاعية وليس على خط الجبهة.

وتفيد مذكرة نشرها الموقع الاستقصائي الفرنسي "ديسكلوز" أن الرياض وأبوظبي تستخدمان فعليا أسلحة فرنسية على الأراضي اليمنية ضد المتمردين الحوثيين.

وذكرت بارلي بأن مبيعات الأسلحة هذه جزء من "اتفاقات شراكة طويلة الأمد مع السعودية والإمارات العربية المتحدة"، مؤكدة أن "فرنسا لديها مصالح في هذه المنطقة من العالم".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.