تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الجهاد الإسلامي تعلن أنها استخدمت صاروخا جديدا في المواجهة الأخيرة مع اسرائيل

إعلان

غزة (الاراضي الفلسطينية) (أ ف ب) - صرح الناطق العسكري باسم حركة الجهاد الإسلامي الخميس أن الحركة باتت تملك صاروخا جديدا ساهم في تطوير قدراتها العسكرية، وأنها استخدمته خلال المواجهة العسكرية الأخيرة مع إسرائيل.

وقال الناطق العسكري لحركة الجهاد الإسلامي أبو حمزة إن "إدخال المقاومة صاروخ (بدر3) قيد الخدمة يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك على تطور لافت في قدرات التصنيع العسكري في سرايا القدس".

وأضاف أن "تطور قدرات التصنيع العسكري ما كان لولا دعم محور المقاومة وعلى رأسه الجمهورية الإسلامية في إيران التي ما بخلت عنا يوماً في كافة المجالات".

وشدد أبو حمزة على التنسيق بين سرايا القدس وكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس "قبل التصعيد وكذلك التنسيق والعمل المشترك الذي كان بينهما على مستوى الحدث".

واوضح أنه "منذ اللحظة الأولى لتوقف المعركة بدأ العمل على تعويض ما تم إطلاقه من صليات صاروخية وستكون خلال أيام في عهدة الوحدة الصاروخية وملقمة في مرابضها".

وأعلنت الفصائل الفلسطينية أنها توصلت الى وقف لإطلاق النار مع إسرائيل بوساطة مصر، فجر الإثنين بعد المواجهة العسكرية التي اندلعت السبت بين الطرفين واعتبرت الأخطر منذ حرب 2014.

وأُطلق خلال هذه المواجهة نحو 690 صاروخا من قطاع غزّة في اتّجاه الأراضي الإسرائيليّة، بحسب الجيش الإسرائيلي الذي أشار إلى اعتراض الدفاعات الجوية الإسرائيلية أكثر من 240 منها.

وقتل خلال المواجهات الأخيرة 25 فلسطينيا واربعة أشخاص في الجانب الإسرائيلي.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.