تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة فرنسا: مهمة صعبة لسانت اتيان وليون في صراعهما على المركز الثالث

إعلان

باريس (أ ف ب) - تنتظر كلا من سانت اتيان وليون مهمة صعبة في المرحلة السادسة والثلاثين من الدوري الفرنسي لكرة القدم في إطار صراعهما على حسم المركز الثالث المؤهل الى الدور التمهيدي الثالث من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ويفتتح سانت اتيان الرابع (62 نقطة) الجمعة هذه المرحلة باستضافة مونبلييه الخامس (55)، في حين يختتمها ليون الثالث (63) الأحد في ضيافة مرسيليا السادس (55 أيضا).

وقد يتحدد بنسبة كبيرة قبل مرحلتين من نهاية البطولة، أي من الفريقين سيشارك في المسابقة الأوروبية الأهم، علما بأن بطل الدوري ووصيفه يشاركان مباشرة في دور المجموعات، فيما يكتفي صاحب المركز الرابع بالمشاركة في مسابقة الدوري الأوروبي ("يوروبا ليغ").

- غيابات سانت اتيان -

يجد سانت اتيان نفسه في موقف حرج مع غياب أربعة لاعبين حتى نهاية الموسم بسبب الإصابات هم المدافعان الدولي الصربي نيفين سوبوتيتش والبرازيلي غابريال سيلفا، والمهاجم لويس ديوني، إضافة الى الموهوب كيفن مونيه-باكيه الذي يجيد اللعب في أكثر من مركز.

يضاف الى ذلك أن مشاركة المهاجم كيفن حموما والمدافع تيموتيه كولودييتشاك غير مؤكدة وهي متوقفة على وضعهما في الحصة التدريبية الأخيرة للفريق.

وفي الجانب الآخر، قد يغيب المدافع الأيمن روبن أغيلار عن مونبلييه بسبب إصابة في فخذه الأيمن، وسيحل محله على الأرجح الأوروغوياني ماتياس سواريز كما كانت عليه الحال في المباراتين الأخيرتين أمام باريس سان جرمان المتوج بطلا وأميان.

وباستثناء أغيلار، يستطيع المدرب ميشال در زاكاريان الاعتماد على تشكليته الأساسية كاملة، لا سيما المهاجمين الصربي بيتار سكوليتيتش والمخضرم السنغالي سليمان كامارا (36 عاما) الذي مدد النادي عقده عاما إضافيا.

وانضم كامارا الى مونبلييه عام 2007، ودافع عن ألوانه في 409 مباريات سجل خلالها 76 واقترب من الأسطورة لوران بلان صاحب 84 هدفا في ثمانية مواسم من 1983 الى 1991 رغم كونه مدافعا.

ويخوض المدافع البرازيلي رافائيل دا سيلفا المباراة مع ليون بروح ومعنويات عالية بعد أن مدد النادي عقده لعامين إضافيين حتى 30 حزيران/يونيو 2021.

وانضم دا سيلفا (28 عاما) الى ليون في 2015 قادما من مانشستر يونايتد الإنكليزي بموجب عقد لاربع سنوات ينتهي في 30 حزيران/يونيو المقبل، وخاض معه حتى الآن 117 مباراة منها 25 في المسابقات الأوروبية.

ولن يكون ليون في مأمن على ملعب فيلودروم الذي سيحاول صاحبه حسم الصراع مع مونبلييه على المركز الخامس في إطار تحسين المواقع لا أكثر كون هذا المركز في فرنسا غير مؤهل الى المسابقات الأوروبية.

ويحاول كل من ليون وسانت اتيان الاقتراب قدر الإمكان من ليل الذي لم يضمن بعد مركز الوصيف قبل استضافته لبوردو الخامس عشر، في حين يحاول مونبلييه ومرسيليا الابتعاد عن شرك نيس السابع (52 نقطة) الذي يدرك تماما حاجته الى قائده البرازيلي دانتي (35 عاما)، فمدد عقده لعامين إضافيين حتى 2021 قبل يومين من استقباله لنانت.

وكان دانتي صاحب التمريرة الحاسمة في مباراته الـ 100 السبت الماضي في الدوري والتي جاء منها هدف السبق في مرمى سان جرمان (1-1)، علما بأنه خاض بقميصه 122 مباراة في مختلف المسابقات منذ انتقاله اليه عام 2016 قادما من فولفسبورغ بعد أن مثل أيضا في الدوري الألماني بوروسيا مونشنغلادباخ وبايرن ميونيخ.

ويلعب السبت انجيه مع باريس سان جرمان، اميان مع تولوز، كاين مع رينس، نيم مع موناكو، وديجون مع ستراسبورغ، وتختتم المرحلة بلقاء آخر يجمع بين رين وضيفه غانغان.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.