تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اعتقال إحدى أعضاء فرقة "بوسي رايوت" في روسيا

إعلان

موسكو (أ ف ب) - أفادت متحدثة باسم فرقة البانك روك الروسية الاحتجاجية "بوسي رايوت" بأن الشرطة اعتقلت الخميس في موسكو عضو الفرقة فيرونيكا نيكولشينا للمرة الثانية في خلال شهر.

وأضافت المتحدثة انّ نيكولشينا اعتُقلت مع أربعة من أصدقائها خلال مداهمة ليلية لمنزلها في العاصمة الروسية، ولاحقا تم اعتقال ناشطين آخرين نهارا.

واشتهرت الفرقة الفوضوية التي يرتدي اعضاؤها عادة أقنعة مبهرة، بتقديم عروض سياسية انتقادية تطال كل شيء، من الكنيسة الروسية الى اضطهاد المثليين في البلاد.

وأشارت المتحدثة إلى أن "هذه هي المرة الثانية خلال شهر التي تُعتقل فيها" نيكولشينا، مضيفة أنها "ستقضي الليلة في مركز للشرطة".

وكشفت أن ضباط الشرطة قالوا إنه يتم استجوابها بشأن أضرار لحقت بممتلكات حكومية على أيدي مجموعة من الشباب.

ولم يُسمح للمعتقلين بمقابلة محام أو تلقي الطعام من أقاربهم. وأثناء احتجازها أصيبت نيكولشينا بوعكة صحية حيث تم استدعاء سيارة إسعاف، وفقا للمتحدثة.

وفي آب/اغسطس 2012 قضت محكمة بسجن ثلاثة من أعضاء الفرقة لمدة عامين بتهمة "اثارة الشغب والكراهية الدينية" لأدائهن أغنية ضد الرئيس فلاديمير بوتين في كنيسة في وسط موسكو.

وعادت الفرقة الى دائرة الضوء مجدداً العام الماضي، عندما اقتحمت أربع من أعضائها ملعب كرة قدم خلال نهائي كأس العالم وهن يرتدين زي الشرطة.

ونقلت وسائل إعلام عن عضو في "بوسي رايوت" أنّ اللواتي اعتُقلن الخميس سيمثُلن أمام محكمة في موسكو الجمعة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.