تخطي إلى المحتوى الرئيسي

البرازيل: الرئيس السابق ميشال تامر المطلوب من القضاء يسلم نفسه

الرئيس البرازيلي السابق ميشال تامر، في يوليو/تموز 2017 في العاصمة برازيليا.
الرئيس البرازيلي السابق ميشال تامر، في يوليو/تموز 2017 في العاصمة برازيليا. أ ف ب

سلم الرئيس البرازيلي السابق ميشال تامر، المتهم بترؤس "منظمة إجرامية" حولت نحو 1,8 مليار ريال (460 مليون دولار)وقيادة مخطط للاحتيال وتبييض أموال، نفسه الخميس إلى شرطة ساو باولو غداة إصدار محكمة أمرا بإعادته إلى السجن.

إعلان

سلم الرئيس البرازيلي السابق ميشال تامر، المتهم بترؤس "منظمة إجرامية" حولت نحو 1,8 مليار ريال (460 مليون دولار) وقيادة مخطط للاحتيال وتبييض أموال، نفسه الخميس إلى الشرطة في مدينة ساو باولو غداة إصدار محكمة أمرا بإعادته إلى السجن.

ووصل تامر، البالغ 78 عاما، إلى مقر السجن الفدرالي في موكب من السيارات، قبل ساعتين على انتهاء المهلة المحددة له.

وصرح مسؤول في محكمة الاستئناف في ريو دي جانيرو أن المحكمة أمرت بإعادة تامر إلى السجن بـ"مفعول فوري"، بعد أسابيع على إطلاق سراحه من جانب قاض آخر أشار إلى غياب المبررات القانونية لاحتجازه.

ومنذ عام 2014، كشف تحقيق "مغسل السيارات" عن عمليات احتيال واسعة النطاق شملت شركة النفط الحكومية بتروبراس وشركات مقاولات كبرى كانت تدفع رشى للسياسيين في العديد من الأحزاب.

وأدين أكثر من 150 شخصا في هذه القضية ووُجهت اتهامات إلى مئات آخرين حتى الآن.

وتولى تامر السلطة في آب/أغسطس 2016 بعد إقالة ديلما روسيف إثر اتهامها بارتكاب مخالفات مالية. وانتُخب الرئيس اليميني المتطرف جايير بولسونارو في 1 كانون الثاني/يناير خلفا له.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن