البطريرك الماروني السابق صفير ترك "بصمة مؤثرة" (الإليزيه)

إعلان

باريس (أ ف ب) - قدّم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأحد تعازيه إلى نظيره اللبناني ميشال عون وإلى البطريرك الماروني بشارة الراعي والشعب اللبناني بوفاة البطريرك الماروني السابق نصرالله صفير، بحسب ما جاء في بيان أصدره قصر الإليزيه.

وقال بيان الإليزيه إن صفير "المولود في العام نفسه الذي أعلنت فيه السلطات الفرنسية قيام دولة لبنان الكبير سنة 1920"، وإنه من دعاة "التعددية والتسامح والاحترام المتبادل بين جميع اللبنانيين بغض النظر عن انتمائهم الطائفي أو السياسي".

وأضاف البيان أن البطريرك الماروني السابق "كان صديقًا مخلصًا لفرنسا (...) حرص على الحفاظ على العلاقات الوثيقة القائمة منذ فترة طويلة بين بلدنا والمجتمعات المسيحية وشعوب الشرق الأوسط بكل تنوعها"، مشيرا إلى أنه ترك "بصمة مؤثرة".

وتوفي صفير عن عمر 99 عاماً، وفق ما أعلنت البطريركية المارونية فجر الأحد، بعدما شكّل خلال تولّيه منصبه علامة فارقة في تاريخ لبنان ورأس حربة في مواجهة الوجود السوري على الأراضي اللبنانية في تسعينات القرن الماضي.

وكان صفير يرقد منذ أيام في العناية الطبية الفائقة في أحد مستشفيات بيروت بعد تدهور صحته.