تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فانوس القدس الرمضاني سيبقى مضيئاً في القدس القديمة حتى نهاية شهر رمضان

إعلان

القدس (أ ف ب) - أمرت محكمة اسرائيلية الاثنين بلدية مدينة القدس بعدم ازالة فانوس رمضان من برج اللقلق في القدس القديمة المحتلة وابقائه حتى نهاية شهر رمضان، بعدما طلبت البلدية ازالة الفانوس بحجة انه أعلى من سور المدينة.

وقال المحامي مهند جبارة لفرانس برس "أصدرت محكمة الصلح في القدس اليوم أمراً تمنع فيه بلديه القدس من اتخاذ اَي اجراء ضد فانوس القدس الرمضاني حتى يوم الخامس من حزيران/ يونيو، كما وافقت البلدية على عدم تدمير وإزالة الفانوس".

احتفالا بحلول شهر رمضان مع سكان من المدينة، علقت جمعية برج اللقلق في البلدة القديمة وأضاءت الخميس الماضي فانوساً ضخمًا في مقرها أطلقت عليه "فانوس القدس الرمضاني".

ويزن الفانوس أكثر من ثلاثة أطنان وهو مصنوع من الحديد والزجاج. ويبلغ عرضه 3,65 أمتار وارتفاعه 11,85 متراً.

واضاف المحامي جبارة "في صبيحة الجمعة العاشر من الشهر قام أفراد من بلديه القدس معززين بقوات كبيرة من حرس الحدود والشرطة الإسرائيلية باقتحام برج اللقلق وطالبوا الجمعية بإزالة الفانوس وهدمه على الفور، مدعين ان ارتفاعه يفوق ارتفاع أسوار البلدة القديمة خلافا للقانون. وحذروا الجمعية أنه في حال لم تدمر الفانوس فسوف تقوم البلدية بذلك".

وتابع "قدمنا التماسا مستعجلا السبت الحادي عشر من الشهر أمام قاضي مناوب في محكمة الصلح وطالبنا باستصدار أمر منع فوري ضد بلدية القدس بعدم اتخاذ اي خطوة تنفيذية لإزالة الفانوس لانه لا يوجد أي حق أو مانع قانوني لاضاءة مثل هذا الفانوس في شهر رمضان".

وأوضح "قامت المحكمة باستصدار أمر مؤقت حتى ترد البلدية على المحكمة، ووافقت البلدية اليوم مضطره لابقائه حتى آخر يوم في رمضان دون أَي قيد أو شرط، ومنعتها المحكمة من اتخاذ أَي إجراء ضد الفانوس حتى يوم الخامس من حزيران (يونيو)".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.