تخطي إلى المحتوى الرئيسي
24 ساعة في فرنسا

عملية نوعية للجيش الفرنسي تنجح في تحرير رهائن في بوركينا فاسو

تبدأ هذه الفقرة من "24 ساعة في فرنسا" بالعملية النوعية التي قام بها الجيش الفرنسي للإفراج عن رهينتين فرنسيتين كانا محتجزين في بوركينا فاسو بعد أن تم اختطافهما من بنين في الأول من مايو/أيار الجاري. واحتفال فرنسا بالذكرى 171 لإلغاء العبودية والاتجار بالبشر. والسفينة السعودية التي كان يفترض أن تحمل أسلحة فرنسية إلى المملكة تتحرك باتجاه إسبانيا. وأخيرا، مشروع قانون لترميم كاتدرائية نوتردام يثير جدلا بين الحكومة والمعارضة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.