تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كرة القدم والعالم العربي: ملحمة عشق من المحيط إلى الخليج تحدت السياسة والحروب

مجد كرة القدم المغربية المهدي بن مبارك.
مجد كرة القدم المغربية المهدي بن مبارك. علاوة مزياني / فرانس24

يستضيف معهد العالم العربي في باريس لغاية 21 يوليو/تموز معرضا خاصا حول كرة القدم وانعكاساتها اليومية على المجتمعات العربية. وفي المعرض روايات ومحطات بارزة عن إنجازات المنتخبات العربية ونجومها، وقصص مآس ناجمة عن التشدد أو الطائفية. وفيه أيضا جانب خاص بمئوية الاتحاد الفرنسي لكرة القدم من خلال تتويجات "الديوك" وارتباط بعض نجومه، بصورة مباشرة أو غير مباشرة، بالعالم العربي.

إعلان

مع اقتراب موعد كأس الأمم الأفريقية 2019 المقرر إجراؤها في مصر من 21 يونيو/حزيران إلى 19 يوليو/تموز، وبعد نحو عام على نهائيات كأس العالم 2018 التي شاركت فيها أربعة منتخبات عربية، هي مصر وتونس والسعودية والمغرب، يستضيف معهد العالم العربي في باريس معرضا خاصا عن لعبة كرة القدم والعالم العربي.

يكتشف الزائر لهذا المعرض، المستمر لغاية 21 يوليو/تموز، روايات متنوعة ومحطات مؤثرة عن سحر الكرة المستديرة وانعكاساتها الإجتماعية والسياسية على المجتمعات العربية. ويكتشف أيضا من خلال صور وأشرطة فيديو بعض إنجازات المنتخبات العربية في المنافسات القارية والعالمية، ومغامرات لاعبيها النجوم سواء مع أنديتهم أو فرق بلدانهم.

"ثورة الكرة المستديرة في العالم العربي" - صور: علاوة مزياني
{{ scope.counterText }}
{{ scope.legend }}© {{ scope.credits }}
{{ scope.counterText }}

{{ scope.legend }}

© {{ scope.credits }}

يستقبلك المعرض بأبرز التواريخ التي حفظتها ذاكرة كرة القدم (العربية) منذ أن دخلت هذه اللعبة إلى المنطقة وانتشرت من المحيط إلى الخليج بمجتمعاتها وأطيافها المختلفة والمتنوعة في مطلع القرن العشرين، ليأخذ الزائر إلى وجوه أسطورية صنعت تاريخ كرة القدم عالميا. ومن بينها المغربي العربي بن مبارك، ابن الدار البيضاء الذي احترف في فرنسا ثم إسبانيا والذي لعب في صفوف المنتخب الفرنسي على مدار 15 عاما.

وفي المعرض تذكاريات رمزية من قمصان الفريق المشاركة في كأس العالم وكؤوس وكرات، وكذلك حوارات من الأرشيف (مع أحد رموز "فريق جبهة التحرير الوطني" الجزائري رشيد مخلوفي) وبورتريهات (العربي بن مبارك) وأفلام وثائقية (زين الدين زيدان: لاعب من القرن 21).

وفيها أيضا عرض مميز عن الوضع السياسي والاجتماعي في لبنان من خلال أفراح وأحزان نادي النجمة الرياضي، والذي يشكل لوحده انغماسا في مآسي الحرب والتجاذبات السياسية. وفيه حديث بالصور والنص عن كرة القدم في الأراضي الفلسطينية المحتلة وكرة القدم النسوية في الأردن.

وتتيح سينوغرافيا المعرض الانغماسية اكتشاف "ملحمة إنسانية أبطالها لاعبون ومشجعون في العالم العربي"، كما يكتب المعهد في تقديمه لهذا المعرض الذي يضم جناحا خاصا بمئوية الاتحاد الفرنسي لكرة القدم من خلال مشاهد وصور لنجومه (ريمون كوبا، ميشال بلاتيني، زين الدين زيدان) وإنجازاته (كأس العالم، كأس الأمم الأوروبية...).

علاوة مزياني

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.