الاتحاد الأوروبي مستعد للتفاوض بشأن اتفاق تجاري مع واشنطن يشمل السيارات

إعلان

بروكسل (أ ف ب) - أعلنت المفوضة الأوروبية للتجارة سيسيليا مالستروم الجمعة أنّ الاتحاد الأوروبي على استعداد للتفاوض مع واشنطن بشأن "اتفاق تجاري محدود، يشمل السيارات".

وقالت ماستروم إنّها "أخذت علماً" بقرار الرئيس دونالد ترامب تأجيل فرض ضرائب على السيارات المستوردة إلى الولايات المتحدة لمدة 180 يوماً، وأضافت أنّها ستلتقي الممثل التجاري الأميركي روبرت لايتهايزر "الأسبوع المقبل في باريس".

وأشارت إلى أنّها ستبلغ وزراء التجارة الأوروبيين بنتائج المباحثات في 27 أيار/مايو في بروكسل.

وأكدت المفوّضة السويدية التي تقود المفاوضات باسم دول الاتحاد الاوروبي، "الرفض التام لعبارة أنّ صادرات السيارات (الأوروبية) تشكّل تهديداً للأمن القومي" الأميركي.

وكانت وزارة التجارة الأميركية اعتبرت في شباط/فبراير الماضي أنّ واردات السيارات الأجنبية إلى الولايات المتحدة تشكّل تهديداً للأمن القومي، ما أطلق العدّ التنازلي.

وكان لدى ترامب حتى السبت ليعلن قراره بشأن فرض رسوم جمركية إضافية على السيارات، من عدمه. غير أنّه قرر الجمعة التأجيل لستة اشهر بالنسبة للاتحاد الأوروبي ولليابان أيضاً بهدف التفاوض بشأن اتفاق تجاري، وفي حال عدم النجاح في ذلك فإنّه سيفرض رسوماً جمركية إضافية.