تخطي إلى المحتوى الرئيسي
هي الحدث

المغرب.. حملة ضد الأمثال الشعبية المسيئة للمرأة

لعقود متتالية، يتداول المغاربة أمثالا شعبية تحمل نظرة دونية للمرأة، أمثال تقصي مثلا المرأة العاقر أو التي تنجب الفتيات فقط وتحذر من عدم وفاء المطلقة ومن كيد الحماة و تحض على عدم الأخذ برأي الزوجة. منذ بضعة أسابيع أطلقت حملة للتنبيه إلى القساوة اللفظية التي تحملها هذه الأمثال والحمولة السلبية التي تكرسها حول المرأة. الحملة أطلقتها جمعية جسور وتستهدف فئة الشباب بشكل رئيس. تعلق على هذه الحملة رئيسة جمعية جسور، أميمة عاشور.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.