عودة السباح الاميركي ادريان بعد معاناة مع السرطان

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب) - عاد البطل الأولمبي الاميركي في السباحة نايثان ادريان للمرة الاولى الى المنافسات بعد تشخيص اصابته بسرطان الخصية.

وحل ادريان، صاحب 5 ذهبيات في الالعاب الاولمبية الصيفية، رابعا في سباق 100م حرة في بلومينغتون (انديانا).

وسجل ادريان 49,31 ثانية بفارق 55 بالمئة من الثانية وراء الفائز زاك آبل.

وأعلن السباح البالغ 30 عاما في كانون الثاني/يناير الماضي اصابته بالسرطان، قائلا انه تم اكتشافه مبكرا وحالته جيدة.

وقال لقناة "أن بي سي" الأولمبية "الشعور جيد. لكن يصعب وصفه".

ويطمح ادريان للمشاركة في سباق 4 مرات 100م حرة في بطولة العالم في كوريا الجنوبية في تموز/يوليو المقبل وفي الالعاب الاميركية في ليما الاسبوع الذي يليه.

كما ينوي المشاركة العام المقبل في اولمبياد طوكيو 2020 للمرة الرابعة في مسيرته.

وقال حامل ذهبية 100م حرة في اولمبياد لندن 2012 "تحصل على تشخيص صحي وخيم، وفجأة يتوقف كل شيء".

تابع ادريان الذي خضع لجراحتين "تكتشف ان الصحة أهم شيء وعليك تأجيل كل شيء آخر. لحسن الحظ، تخطينا ذلك الآن وأحاول العودة الى المسار الصحيح".