تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الشارع الجزائري لا يحيد عن مطلبي تأجيل الانتخابات ورحيل كل رموز النظام

فرانس24 / صورة ملتقطة من الفيديو

"لا تراجع ولا استسلام" هي رسالة عدد من الجزائريين إلى رئيس أركان الجيش الفريق أحمد قايد صالح إزاء تسمكه بإجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها. ورغم أن قايد صالح لا يملك صلاحية اتخاذ قرارات سياسية، يعتبره مراقبون "الرجل القوي" في البلاد منذ استقالة عبد العزيز بوتفليقة. في المقابل يتمسك الشارع الجزائري بمطلبه بتأجيل الاقتراع الرئاسي ورحيل كل رموز النظام.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.