تخطي إلى المحتوى الرئيسي

توقيف معارض مقرّب من نافالني في موسكو

إعلان

موسكو (أ ف ب) - أوقف الثلاثاء في روسيا مقرّب من المعارض للكرملين أليكسي نافالني اثر مشاركته في تظاهرة قبل عام، وقد يواجه، وفق مقربين منه، السجن لمدة 30 يوماً.

وألقت شرطة موسكو القبض على ليونيد فولكفوف (38 عاماً) حينما كان متوجهاً إلى عمله بسيارة أجرة، وفق ما أكدت لوكالة فرانس برس المتحدثة باسم نافالني كيرا يارميش.

وكتب أليكسي نافالني على تويتر أن عناصر الشرطة قالوا لفولكفوف عندما أوقفوه "إننا ننتظرك منذ وقت طويل".

وأوضح فولكفوف من جهته على حسابه على تويتر أن توقيفه مرتبط بمشاركته العام الماضي بتظاهرة غير مصرح بها ضد رفع سن التقاعد. وقد يواجه نحو 30 يوماً من السجن.

وفي 9 أيلول/سبتمبر 2019، احتج آلاف الاشخاص في كافة أنحاء البلاد ضد قانون يقرّ رفع سنّ التقاعد. وأوقف حينها مئات الأشخاص.

وفي حديث لإذاعة "صدى موسكو"، قال محامي جمعية المعارض نافالني لمكافحة الفساد إنه من غير الممكن أن يكون فولكوف قد نظّم تلك التظاهرة لأنه كان خارج البلاد في ذلك الحين.

وفي السنوات الأخيرة، نظّم أليكسي نافالني أكبر التظاهرات المناهضة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين. وأدين أكثر من مرة بالسجن.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.